Beirut weather 20.41 ° C
تاريخ النشر February 18, 2024
A A A
من الجو والبحر… اسرائيل تحاول ابادة الشعب الفلسطيني
الكاتب: موقع المرده

 

بشتى الوسائل وبكافة الاسلحة المتطورة يستمر العدو الاسرائيلي لليوم الـ ١٣٥ حرب ابادته للشعب الفلسطيني في قطاع غزة وسط غض نظر العالم عن اكبر المجازر المرتكبة في العصر الحديث.
ويبدو ان الجو الذي تسرح وتمرح فيه الطائرات الحربية المعادية ملقية القنابل وحاصدة الارواح ومدمرة البيوت على رؤوس اهلها لم يعد يتسطع لحقدها اذ استخدمت البحر هذه المرة حيث اطلقت زوارق الاحتلال الحربية نيرانها على سواحل رفح للمرة الثانية منذ ساعات صباح اليوم الباكرة مستهدفة الساحل جنوبي القطاع، إلى جانب استهداف مدفعيته المناطق الشرقية للمدينة.
وأطلقت قوات الاحتلال النار نحو ساحل مدينة رفح جنوبي قطاع غزة.
واستهدفت قوات الاحتلال، خلال ساعات فجر الأحد، منزلا يؤوي نازحين في خربة العدس شمالي رفح ما ادى الى ارتفاع حصيلة الشهداء خلال الـ ٢٤ ساعة الماضية الى تسعين شهيداً والجرحى الى ١٢٥ ومعظمهم من الاطفال والنساء.
ولعل ابرز وصف لما يجري في غزة جاء على لسان المتحدث السابق باسم وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) كريس غينيس الذي اعلن عبر وكالة الاناضول ان الوضع في قطاع غزة هو “أول إبادة جماعية تُبث على الهواء مباشرة عبر شاشات التلفزة”، وعد الهجمات الإسرائيلية على مدينة رفح جنوبي القطاع “انتهاكا” للتدابير المؤقتة التي فرضتها محكمة العدل الدولية، محذراً من تصاعد الاوبئة والمجاعة في غزة مع مرور الوقت لافتاً الى ان التجويع مجزرة بطيئة واصفاً الحرب في غزة بأنها “الوحيدة في تاريخ العالم التي لم يكن لضحايا الحرب فيها مكان يهربون إليه”.