Beirut weather 29.65 ° C
تاريخ النشر September 5, 2023
A A A
ما هي حمية carb cycling؟

بعد انقضاء موسم الصيف بكل ما فيه من سفر وعطلات ومناسبات تفسح المجال للأكل خارج المنازل، قد يكون الوزن قد زاد، ومن الرائج أن نسعى إلى التخلّص من الكيلوغرامات الزائدة بأي شكل ممكن. في هذه الحالة، تتوافر حمية carb cycling الرائجة حالياً بين المشاهير، والتي تساعد في تحسين الأداء الرياضي وبناء العضلات، في مقابل خسارة الدهون بحسب ما نُشر في Topsante.

 

ما هي حمية carb cycling؟

تقضي هذه الحمية بالتحايل في تناول النشويات، فتحلّ في موقع وسطي بين الحمية المتوازنة وتلك القليلة النشويات. فالحمية القليلة النشويات لم تعد محبّذة بعدما تبيّن أنّها تسبّب أضراراً لقلّة السكريات فيها، وما يمكن أن ينتج منها من آثار سلبية على الصحة وعلى الرشاقة. فمما لا شك فيه أنّ الامتناع عن تناول الخبز والأرز والبطاطا والمعكرونة يساعد في خفض الوزن، لكن في المدى البعيد يسبّب هذا النوع من الحميات التعب والشعور بالحرمان، ويؤثر سلباً على الحياة الاجتماعية. كما يعتاد الجسم عندها على العمل بمعدّل أقل من الطاقة مع الوقت، فتتراجع قدرته على حرق الوحدات الحرارية ما يزيد من صعوبة الحفاظ على الوزن.

 

في البداية وُجدت هذه الحمية للرياضيين، لكن سرعان ما لاحظ اختصاصيو التغذية أنّها تناسب الجميع، بما أنّها تتضمن فترات يمكن تناول النشويات وأخرى يجب الحدّ فيها من تناولها، وبعد مرور 6 أشهر أو سنة تكون النتائج أفضل من تلك التي لحمية قليلة النشويات، بما أنّها لا تسبّب شعوراً مستمراً بالحرمان.
وتقضي الحمية بتناول النشويات بنسبة قليلة في أيام معينة، في مقابل تناولها بنسبة أعلى معتدلة في أيام أخرى. وبذلك يمكن الاستفادة من ميزات الحمية القليلة السكريات لحرق الدهون في مقابل الحمية التي تحتوي على السكريات كمصدر للطاقة ولبناء العضلات وإنتاج الهورمونات اللازمة. فبالاستناد إلى نمط الحياة، يمكن اللجوء إلى حمية أكثر مرونة لا تسبّب شعوراً بالحرمان أو أخرى فيها المزيد من التشدّد.
لكن هنا لا بدّ من الحرص على تجنّب الأيام التي يمكن فيها الإفراط في تناول النشويات، بل من المفترض تناولها تدريجاً وباعتدال والتركيز على السكريات المزودة بمؤشر سكر منخفض أو معتدل.
من جهة أخرى، لدى التركيز على هذه الأطعمة وتجنّب السكريات، يمكن تفادي الارتفاع السريع والتقلّبات في مستويات السكر، المسؤولة عن تقلّبات المزاج والإحساس بالحرمان.
ما الأطعمة التي يمكن الاستمرار بتناولها؟
-الفاكهة
-النشويات
-الخضراوات
-الشوكولا الداكنة.
ما أسس حمية Carb cycling؟
-اختيار السكريات المناسبة التي لها مؤشر سكر منخفض لضبط مستويات السكر في الدم وتجنّب الشعور بالحرمان.
-تحديد الكميات، حيث من المفترض الحدّ من المعدل العام للنشويات ما يقتضي ضبط كميات السكريات التي يمكن تناولها خلال النهار وخلال الأسبوع.
-في الأيام التي تزيد فيها كميات النشويات يمكن تناول الأطعمة نفسها، لكن تضاف إليها الخضروات والبقوليات والحبوب الغذائية والفاكهة.
-في أيام الحمية القليلة النشويات، يمكن استهلاك السمك والدجاج والبيض والفاكهة القليلة السكر بكميات محدودة والخضروات الخضراء.