Beirut weather 25.41 ° C
تاريخ النشر April 8, 2024
A A A
بين الحرب او التسوية… من يسبق؟
الكاتب: حسناء سعادة - موقع المرده

 

تعيش المنطقة على وقع حرب شاملة تأكل الاخضر واليابس ولا توفر اي دولة محورية من اتونها او تسوية كبيرة تؤسس لمرحلة جديدة من الاستقرار قد تمتد لسنوات عديدة.
وعلى وقع ذلك لا بد من الاشارة الى سلسلة تطورات حصلت خلال الايام القليلة الماضية ومنها:

– الغارة الاسرائيلية على القنصلية الايرانية في سوريا.
– انتظار الرد على هذه الغارة وتكثيف اسرائيل لاجراءاتها الامنية في كل سفاراتها في العالم.
– استشهاد العاملين في المطبخ العالمي بغارة اسرائيلية وما خلفه ذلك من غضب عالمي.
– اميركا تضغط للمرة الاولى فعليا على اسرائيل من اجل حماية المدنيين في غزة وفتح معابر انسانية.
– تهديد الرئيس الأميركي جو بايدن لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بعواقب وخيمة إذا لم تغير إسرائيل طريقة حربها في غزة.
– تعليق مداولات صفقة السلاح لاسرائيل في الكونغرس ولو مؤقتاً.
– مسارعة الكيان الاسرائيلي وتحديداً نتنياهو الى الاعلان عن فتح معبر ايريز واستخدام ميناء اسدود من اجل ادخال المساعدات.
– سحب جيش الاحتلال الفرقة 98 بألويتها الثلاثة من مدينة خان يونس، كما سحب كل قواته من جنوب القطاع باستثناء كتيبة واحدة.
– قلق اسرائيلي من كلمة السيد حسن نصرالله التي اكد فيها ان المقاومة لا تخشى حرباً واننا نعمل على الجبهة “خدمة اجازة”.
– جولة من المفاوضات في القاهرة قد تصل الى ابرام صفقة الاسرى ووقف اطلاق النار او قد تتعثر بسبب التعنت الاسرائيلي.
– فقدان اسرائيل للتأييد الدولي بعدما شاهدت المجتمعات قسوة ووحشية وفظاعة ما يقوم به جيش الكيان في غزة وغيرها من المناطق الفلسطينية.
ازاء كل ما تقدم هل سنكون امام حرب واسعة او هدنة مؤقتة او تُفتح الابواب لتسوية شاملة؟.
يبدو ان كل الاحتمالات واردة ولكن المهم الا تكون التسوية لانهاء حرب وليس لصنع سلام!.