Beirut weather 24.1 ° C
تاريخ النشر May 21, 2024
A A A
بطريقة مبتكرة… هكذا دعمت كيت بلانشيت فلسطين في مهرجان كان
الكاتب: حسناء سعادة - موقع المرده
59b39790-3e2b-4ba0-9587-10d4e78237fe كيت بلانشيت
<
>

بطريقة مبتكرة، ومن دون ان تخرق قوانين مهرجان كان السينمائي، تمكنت الممثلة كيت بلانشيت ان تعبر عن دعمها للقضية الفلسطينية في العرض الأول لفيلم The Apprentice خلال الدورة الـ 77 لمهرجان كان السينمائي.

فقد اطلت النجمة العالمية بفستان رائع ومميز مستوحى من علم فلسطين، فحصدت اعجاب ملايين المتابعين في العالم الذين اثنوا على خطوتها هي المعروفة بدعمها للقضايا الانسانية لاسيما القضية الفاسطينية.

بالاسود الضيق الذي يبرز رشاقة جسدها مع ذيل باللونين الاخضر والابيض تألقت النجمة الاسترالية الاصل لاسيما عندما رفعت الذيل ليتماهى مع السجادة الحمراء في رسالة معبرة غير مسبوقة في مهرجان يمنع اي اشارات ذات مغزى سياسي.

النجمة القديرة التي خطفت الانظار بظهورها خطفت العقول والقلوب ايضاً بكلامها المعبر خلال مشاركتها في حلقة نقاشية بعنوان “النزوح: وجهات نظر سينمائية” ضمن أنشطة الدورة الـ 77 لمهرجان كان السينمائي، اذ تحدثت عن النزوح مسلطة الضوء على قوة السينما في تصوير ومعالجة تحديات النزوح، داعية صنّاع السينما لإدراج قصص النازحين “المذهلة” في الأفلام.
وقالت الممثلة الحائزة على جائزة أوسكار في كلمتها إن “للنازحين صوتا، ولديهم قصة …قصصهم مذهلة وملهمة جدا”.
وقد شارك في الجلسة المخرجة دانييلا ريباس، والمصور الأفغاني بارات علي باتور، والإعلامية اللبنانية ريا أبي راشد، وأدارت الجلسة الصحفية الأميركية، هادلي غامبل.
ليست المرة الاولى التي تعبر فيها كيت بلانشيت عن استنكارها لما يجري من سفك دماء في فلسطين او في اي بلد يعاني في العالم حيث دعت قبل اشهر في كلمة لها أمام البرلمان الأوروبي إلى وقف فوري لإطلاق النار في غزة لأسباب إنسانية، قائلة: “لست سورية أو أوكرانية أو يمنية أو أفغانية أو من جنوب السودان، أنا لست من إسرائيل أو فلسطين، أنا لست سياسية، أنا لست حتى محللة، لكنني شاهدة، لقد كلف الصراع وما زال يحصد أرواح الآلاف من الأبرياء”.

كيت بلانشيت سفيرة النوايا الحسنة للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين تستحق منا رفع القبعة مع الف تحية.