Beirut weather 20.41 ° C
تاريخ النشر February 11, 2024
A A A
الخورأسقف فرنجيه في اليوم العالمي للمريض: لنكن دائما إلى جانب المريض ولنلجأ إلى ثقافة الحنان والحب تجاه للآخرين
الكاتب: زياد مكاري - شبكة زغرتا الإعلامية

إحتفل مستشفى سيدة زغرتا الجامعي باليوم العالمي للمريض حيث أُقيم قداسًا إلهيًا على نية المرضى، ترأسه مدير عام المستشفى الخورأسقف إسطفان فرنجيه وذلك في كنيسة مار يوحنا المعمدان – زغرتا، حضره الطاقم الطبي والتّمريضي، الى جانب عدد من الموظفين.

بعد الانجيل، ألقى الخورأسقف فرنجيه عظةً قال فيها :”نجتمع اليوم للاحتفال باليوم العالمي للمريض،وهذا ما اختبره مستشفى سيدة زغرتا الجامعي يوم كانت الكورونا متغلغة في مجتمعنا، كان المستشفى وطاقمه إلى جانب المرضى والمعزولين عن العالم، هي أزمة فعلية والعديد من الناس كانت عبرة لهم”.

مضيفا: “يقول البابا فرنسيس، أنا أفكّر بهؤلاء الناس وأشاركهم في حالات المرض والحزن وخصوصا اليوم نتيجة الحروب المندلعة بين روسيا أوكرانيا أو الإبادة الجماعية التي تحصل في فلسطين. نحن كمسيحيين، لا نستطيع إلا أن نفكّر بما يحصل اليوم، علينا أن نصلي، فالصلاة قوة ومن خلالها نشعر مع الآخرين”.

ثم تابع:” يقول البابا إنّ العديد من البشر يعيشون العزلة لأنه ما من أحد يسأل عنهم أو يشاركهم آلامهم كونهم فاقدوا الإنتاجية أو” كتبوا الإهل لولادن بكير وما عاد ولادن سألوا عنهم”.

وقال فرنجيه: “قساوة القلب تدمّر حياة الشخص وتدمّر علاقته بالله والناس والذات. علينا أن نقاتل هذه الثقافة الفردية كالأنانية التي لا تتلاقى مع فكر المسيح، إنما علينا اللجوء إلى ثقافة الحنان والحب والإلتفات للآخرين. لنبتعد عن الثقافة الفردية، ثقافة رفض الآخر لأنها ليست ثقافتنا. أصبحت ثقافتنا ثقافة إنتاج، مع الأسف هذه هي الخطيئة التي تزرع في قلب الإنسان الشكوك والإنقسامات، حسنٌ لنا أن نكون ها هنا في ما هو للرّب، فالقُرب من المريض مملوء بالرحمة والحنان، فالبابا يتوجه للمرضى بأن لا يخجلوا من ذاتهم لأنهم يحملون آلام المسيح، هم أقرب منا جميعا الى المسيح”.

وختم الخورأسقف فرنجيه :” صلاتنا اليوم، الى الرب الإله ليعطينا النعم ونكون دائما الى جانب المريض والضعيف.
النيابة البطريركية اهدن زغرتا اهتمّت بالمريض وكانت السّباقة في فتح أول مستوصف واهتمت ببناء مستشفى يرعى المرضى، وقد بدأ هذا المستشفى بالتعاون مع كلية العلوم الدينية دراسات جامعية لمتابعة المرضى كما وتألفت مرشدية للإهتمام بالأمور الصحية، وبمرسوم أصدره النائب البطريركي العام على نيابة إهدن-زغرتا المطران جوزيف نفاع أُطلِقت لجنة رعوية الصحة لما لها أهمية خاصة تُعنى بالمريض.”