Beirut weather 30.41 ° C
تاريخ النشر July 11, 2022 14:38
A A A
“ارز” حمل المرده في قلبه وعقله حتى الرحيل… وداعاً البير يمين
الكاتب: حسناء سعادة - موقع المرده

ورحل “ارز” الى جوار ربه حيث لا وجع ولا حزن ولا خوف هو الذي لم يداهمه الخوف ابداً في حياته الا على زغرتا واهلها وناسها.
في الحرب لبس ثياب الجبهة قاتل وجّه ودرّب وفي السلم كانت له مبادرات عديدة منها المعلوم ومنها لا يعرفها الا قلة من دون ان ننسى مبادرته الاهم والاكثر تماساً مع احتياجات الاهالي حيث اسس للمرده المؤسسة الصحية الاجتماعية التي لطالما امنت لمن يشاء الدواء والصور الشعاعية وغيرها من دون النظر الى اي انتماء سياسي او ديني او جغرافي هو المنتمي فكراً وجسداً وعقلاً الى تيار المرده.
رحل البير جرجس بولس يمين والرحيل موجع لمن احب حتى الرمق الاخير ناسه واهله وعشق منطقته زغرتا اهدن ودافع عنها بهدوء ومن دون ضجيج.
كل من في زغرتا يعرف ابو طوني منهم من يعرفه مدفعجي متمكن يصيب عين الديك ومنهم من يعرفه ناشط في مجال الصحة ولكن كثر يعرفون ان لهذا الرجل الهادىء عقلاً مميزاً ميكانيكاً والكترونياً واختراعات عديدة باهرة رغم انه لم يسجل اي براءة اختراع لنفسه بل طوع قدرته لما فيه خير مجتمعه واحبائه قبل ان تغزو التكنولوجيا العالم.
“ارز” اسمه الحركي رافقه حتى نزاعه الاخير كما رافقته محبة المرده حتى لحظة الاغفاءة الابدية هو الذي لم يخلع ابداً بدلة المرده لا فكرياً ولا نفسياً على ما يقول ابن شقيقته طوني غالب فرنجيه فيما يفخر حفيده سامر عنتر ان جده كان محط تقدير من الجميع وان زغرتا كانت عنده اولوية وهو اليوم يعانق ترابها الذي طالما دافع عن كل حبة منه.
قائد عسكري فذ يغادرنا اليوم الى جوار ربه ليرقد الى جوار صديقه الشهيد الوزير والنائب الراحل طوني فرنجيه والى جوار العديد من القادة والاحباء في تيار المرده الذين سبقوه وما بدلوا تبديلا.