Beirut weather 26.41 ° C
تاريخ النشر June 16, 2022 16:31
A A A
المكاري: موظفو وزارة الاعلام يعملون في أصعب الظروف

تفقد وزير الاعلام زياد المكاري يرافقه مدير الدراسات خضر ماجد ومستشاراه بطرس فرنجيه واليسار نداف، سير العمل في أرشيف مديرية الدراسات والمنشورات اللبنانية، في اطار المشروع الذي يقوم به “المعهد الوطني السمعي والبصري الفرنسي” والسفارة الفرنسية.
واستمع الى شرح مفصل من المسؤولة عن ورشة العمل الخبيرة في التوثيق ايناس دولاند، عما تم انجازه من فرز لمجموعات الكتب والمنشورات”، مثنيا على “الجهود المبذولة رغم الظروف الصعبة”.
وقال عقب الجولة: “انا فخور بالعمل على تنظيم الأرشيف في مديرية الدراسات والمنشورات اللبنانية، والذي يدخل في إطار الاتفاق مع السفارة الفرنسية”.
ولفت الى “ان هذا الارشيف يعتبر كنزا جديدا. هناك كتب عمرها 70 سنة وهناك أخرى جديدة. كلها تنظم وترقم وتوضع في صناديق بجهد من موظفي الوزارة مع عاملين فرنسيين”.
وأشار المكاري الى “ان قسما من الكتب سينقل الى مكتبات وطنية وجامعات ومدارس كهبة من وزارة الاعلام”، مؤكدا “أن الخطوات اللاحقة ستشمل “إذاعة لبنان” و”الوكالة الوطنية للاعلام” وتلفزيون لبنان، وذلك ضمن برنامج البروتوكول مع السفارة الفرنسية”.
وحيا موظفي وزارة الاعلام الذين “يعملون في أصعب الظروف، في ظل عدم توافر أبسط المتطلبات الاساسية للعمل كالكهرباء ووسائل التبريد، ومن دون بدل نقل”.
عبد الصمد
واستقبل وزير الاعلام الوزيرة السابقة منال عبد الصمد التي أثنت على نشاط الوزير المكاري في متابعته للمشاريع الموجودة منذ توليها مهام وزارة الاعلام في الحكومة السابقة، “اضافة الى مشاريع جديدة رغم كل الظروف الصعبة التي يمر بها لبنان”.
وقالت: “نشد على يد الوزير المكاري كي تصل هذه المشاريع الى خواتيمها، ولبنان في حاجة الى أناس أكفاء ونشطين أمثاله”.
“جائزة الاكاديمية العربية”
من جهة أخرى، استقبل الوزير المكاري رئيس جمعية “جائزة الاكاديمية العربية” الزميل رزق الله الحلو مع أمين السر نوف البشراوي الحلو، في حضور المستشارة نداف .
وأطلع الحلو، الوزير المكاري على المبادرات التي تطلقها جمعية “جائزة الأكاديمية العربية”، كما وسلمه نسخة ذهبية من نشرة “بانوراما الشبابية” عن تطويب الأبوين ملكي وصالح.
وقد أثنى الوزير المكاري على “العدد الخاص من “بانوراما” الشبابية التي ستستكمل في ملف تضاف إليه الأخبار ذات الصلة حتى إعلان قداسة الطوباويين”.