Beirut weather 28.41 ° C
تاريخ النشر May 12, 2022 09:35
A A A
قبل 3 أيام من الاستحقاق الكبير: 14500 موظف من رؤساء أقلام وكتبة يقترعون اليوم
الكاتب: احمد زين الدين - اللواء

بعد دورتي انتخاب المغتربين يومي الجمعة والأحد الفائتين، تأتي اليوم دورة ثالثة من العملية الانتخابية، باقتراع نحو 14 الف و500 موظف، هم رؤساء وكتبة أقلام الاقتراع في سرايات الأقضية التي يقترعون فيها، مع دخول مرحلة الصمت الإنتخابي في جولتها الثانية  التي تستمر حتى اقفال صناديق الاقتراع اليوم، اما مراكز الاقتراع التي سينتخب بها الموظفون فقد جاءت على النحو الآتي :
– قلما اقتراع في سرايا زحلة للموظفين والموظفات الذين يقترعون في قضاء زحلة.
– قلمان في سرايا جب جنين، وراشيا لدائرتي البقاع الغربي وراشيا.
– قلم واحد في سرايا الهرمل لموظفي قضاء الهرمل.
– أربعة أقلام في سرايا بعلبك لموظفي قضاء بعلبك.
– قلم واحد في سرايا جزين لموظفي قضاء جزين.
– قلم واحد في سرايا صيدا لموظفي مدينة صيدا.
– قلم واحد في سرايا صيدا لموظفي قرى صيدا.
– قلمان في سرايا صور لموظفي قضاء صور.
– قلمان في سرايا النبطية ينتخب فيهما موظفو قضاء النبطية.
– قلمان في سرايا بنت جبيل لموظفي قضاء بنت جبيل.
– قلم في سرايا حاصبيا و آخر في سراي مرجعيون لموظفي قضاءي مرجعيون وحاصبيا.
– 4 أقلام اقتراع في سرايا حلبا لموظفي عكار.
– قلمان في سرايا دير عمار- الضنية لموظفي الضنية.
– قلم واحد في سرايا دير عمار المنية لموظفي المنية.
– قلمان في سرايا طرابلس لموظفي قضاء طرابلس.
– قلم اقتراع واحد في سرايا البترون لموظفي قضاء البترون.
– قلم اقتراع واحد في سرايا أميون لموظفي قضاء الكورة.
– قلم واحد في سرايا بشري لموظفي قضاء بشري.
– قلم واحد في سرايا زغرتا لموظفي قضاء زغرتا.
– 3 أقلام اقتراع في مركز قيادة فوج إطفاء بيروت- الكرنتينا لموظفي دائرتي بيروت الأولى والثانية.
– قلم واحد في سرايا جبيل لموظفي القضاء.
– قلم واحد في سرايا جونية لموظفي قضاء كسروان.
– قلم واحد في سرايا الجديدة- المتن لموظفي قضاء المتن الشمالي.
– قلم واحد في سرايا بعبدا لموظفي قضاء بعبدا.
– 3 أقلام في سرايا بيت الدين لموظفي قضاء الشوف.
– قلم واحد في سرايا عاليه لموظفي قضاء عاليه.

يوم الاستحقاق الكبير
بشكل عام، تبقى ثلاثة أيام على يوم الاستحقاق الانتخابي الكبير، حيث سيحفل يوم غد (الجمعة ) بالمواقف والبيانات والتشنجات الانتخابية، قبل الدخول عند منتصف الليل بمرحلة الصمت الانتخابي التي تستمر الى مرحلة مابعد اقفال صناديق الاقتراع كما جاء في المادة 78 من قانون الانتخاب التي تنص: «ابتداء من الساعة صفر لليوم السابق ليوم الانتخاب ولغاية إقفال صناديق الاقتراع، يحظر على جميع وسائل الإعلان بث أي اعلان أو دعاية أو نداء انتخابي مباشر باستثناء ما يصعب تفاديه من صوت أو صورة لدى التغطية المباشرة لمجريات العملية الانتخابية . وفي يوم الانتخاب تقتصر التغطية الإعلامية على وقائع العملية الانتخابية».

ميقاتي
وفي السياق الانتخابي، قال رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي من السرايا الحكومية أمس : «إن اللبنانيين على مختلف الاراضي اللبنانية مدعوون يوم الاحد المقبل للمشاركة في الانتخابات النيابية، بعد جولتين انتخابيتين تمتا بنجاح الاسبوع الفائت في دول الانتشار، وشكلتا خطوة أساسية في تعزيز اللحمة بين لبنان المنتشر ولبنان المقيم».
أضاف: «إن الحكومة عبر وزارة الداخلية، اتخذت، في لبنان، كما في الانتشار، كل الاجراءات الكفيلة بتأمين سلامة الاقتراع وحرية الناخب، لكن يبقى الدور الاساسي مناطا بالمواطنين عبر الاقبال على الصناديق والادلاء باصواتهم، لكي يكون اقتراعهم ترجمة عملانية لارائهم وتطلعاتهم».
وتابع: «الاقتراع في يوم الانتخاب حق وواجب لا يجوز الاستنكاف عنه او التردد في القيام به، ومسؤولية المواطنين في الدرجة الاولى ان يختاروا من يريدون أن يمثلهم ويحمل تطلعاتهم. هذا هو المعبر الطبيعي للتغيير الذي يريده اللبنانيون بغض النظر عن الاشخاص والانتماءات.فلنقدم على الاقتراع وليكن يوم الانتخاب محطة أساسية في مسار الديموقراطية من أجل مستقبل لبنان واللبنانيين».
ممنوع استعمال الهاتف
من جهة أخرى، أصدر وزير الداخلية والبلديات القاضي بسام المولوي تعميما بمنع استعمال الهاتف الخلوي اثناء عملية الاقتراع، وجاء في التعميم: « عطفا على التعميم رقم 16/إم/2022 تاريخ 2022/5/6 المتعلق بمنع الناخب من استعمال ​الهاتف​ النقال داخل قلم الاقتراع يصار الى توضيح الآتي: عند اختلاء الناخب وراء المعزل للادلاء بصوته وفقا لما ورد في الفقرة الرابعة من المادة 95 من ​قانون الانتخاب​ التي جاء فيها: «على رئيس القلم أن يتأكد من أن الناخب قد اختلي بنفسه في المعزل تحت طائلة منعه من الاقتراع، و يمنع على الناخب إشهار ورقة الاقتراع عند خروجه من المعزل».
وأضاف: «يتم مراقبته عن بعد من قبل رئيس القلم والكاتب وذلك دون أي تأثير على مسار العمليةالانتخابية، وفي حال استعمال الناخب للهاتف الخلوي أثناء عملية الاقتراع يقتضي منعه من الادلاء بصوته عملا بأحكام الفقرة السادسة من المادة 95 الآنفة الذكر والتي جاء فيها: «يتوجب على رئيس القلم، تحت طائلة المسؤولية، أن يمنع أي ناخب من الادلاء بصوته اذا لم يراع أحكام الفقرة الرابعة من هذه المادة». ولفت إلى أنه «ولا يتم السماح له بوضع الظرف في صندوق الاقتراع ويتم تدوين الواقعة في محضر القلم، ويضم الظرف الى المحضر ليصار لاحقا الى البت بالموضوع من قبل لجان القيد المختصة».