Beirut weather 22.41 ° C
تاريخ النشر November 24, 2021 20:44
A A A
وداع رسمي وشعبي… فايز غصن الى مثواه الاخير
الكاتب: موقع المرده
4b792ac5-7554-48a4-a59b-b355d9e8f471 dca5fc28-4a25-4bfe-9c5c-c299f47d257b 99315221-95d6-4e78-8d0f-ed5a09c128d8 08554b75-7cb0-46f9-a6d0-a25e04c3b60d 7109f59e-955e-4b34-a4df-a974de2051d3 7d8f9dff-b74e-4c56-93e0-43304d67be08 a259e187-5aba-4a41-8497-814fd7672905 a654d8c2-98e4-4906-80c1-f6af79ca43e4 c24fd25b-79bf-4fbb-a7d5-08c355f62cfb cbc8654a-56bf-4b46-b44f-abc97d1ac4f8 6e0c4787-9e0a-4d9f-bf4a-f49ec7b6139e e922673b-5679-47dc-889d-70e53a7be6fa 46024928-869a-4487-82d6-bbb35a7b6466 21810faa-7944-4281-90dd-00bf80a9ecf4 68ea1996-e0ff-45d4-8acb-392e0898c395 9ce7a33e-a4a9-4d80-be98-668b04102fd2 7e7e1d67-0e63-403b-a938-c37521f0c3f8 1d96e9a3-5e6c-4c90-9c6b-7f150b6d2459 9d779357-7637-49ea-a1a5-44c0db9ea913 7431c5e9-a74a-4c87-bfe6-662e91c6f229 bb42f78b-1a04-4ddc-9f60-217eca837ab9 3d7c2ab7-32cc-4e4b-94b7-132fb6394a55 8b64c3b2-3624-486f-b752-3636dfdbd626 21ab9970-cbf6-4237-b2b3-638413b7d1d4 083fce69-dee8-4a3c-9564-1107916a5f72 b015da75-d348-4802-9922-aabfa33215d3 6cfe18f1-7349-4cf0-a0a9-c29a8f329fe4 a3475833-8706-4e7c-8757-499710e53c98 e47cb066-2687-4f8f-bf89-1519a7c0a5d4
<
>

شيعت بلدة كوسبا النائب فايز غصن في مأتم رسمي وشعبي مهيب.
وقد مثل رئيس الجمهورية العماد ميشال عون وزير الدفاع موريس سليم، مثل رئيس مجلس النواب نبيه بري النائب علي درويش ومثل رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي وزير الطاقة والمياه وليد فياض.

وحضر الى جانب افراد العائلة رئيس تيار المرده سليمان فرنجيه وعقيلته السيدة ريما، ممثل الرئيس سعد الحريري النائب هادي حبيش، النائب علي المقداد ممثلاً كتلة الوفاء للمقاومة وعضو المجلس السياسي في حزب الله محمد صالح، وفد من حركة امل الى وفود سياسية.
وحضر النواب: طوني فرنجيه، ابراهيم عازار، جورج عطالله، جهاد الصمد، اسطفان الدويهي، شامل روكز، سليم سعادة والياس بو صعب فيما مثل النائب فريد الخازن شقيقه رشيد الخازن بسبب وجوده خارج لبنان.
وشارك النواب السابقون كريم الراسي، اميل رحمه، فادي كرم، نادر سكر وطلال المرعبي.
وحضر الوزير جوني القرم والوزراء السابقون يوسف سعادة، ميشال النجار وخليل الهراوي.
كما حضر قائمقام الكورة كاترين كفوري الى حشد من الفعاليات السياسية والاجتماعية والنقابية والامنية.
ترأس صلاة الجنازة متروبوليت طرابلس والكورة وتوابعها للروم الأرثوذكس المطران افرام كرياكوس وعاونه راعي أبرشية طرابلس المارونية المطران يوسف سويف الى لفيف من الكهنة.
كما حضر ممثل بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس يوحنا العاشر رئيس دير سيدة البلمند رومانس الحناة، ممثل قائد الجيش اللواء ميلاد اسحق على رأس وفد من قيادة الجيش، ممثل مدير عام الامن العام اللواء عباس ابراهيم العقيد عبد الرزاق مالطي والرائد سيمون البضن، ممثل مدير عام أمن الدولة اللواء طوني صليبا العقيد جان فنيانوس، رئيس مكتب مخابرات الجيش في الكورة العقيد نجيب النبوت، رئيس مرفأ طرابلس السابق أنطوان حبيب ، ورؤساء بلديات وفعاليات من الكورة وحشد من المؤمنين.
وقد القى المطران سويف الرقيم البطريركي مشدداً على صفات الراحل الذي تعلم من بلدته كوسبا العطاء وبقيت داره مفتوحة امام الجميع بعيداً عن الانتماءات الحزبية والطائفية.
وجاء في الرقيم:” سنفتقد في كرسينا في الديمان زياراته المعتادة اثناء فترة الصيف واخلاص عاطفته وصفاء ابتسامته ومشاعر قلبه”.
من جهته المطران كرياكوس لفت الى اننا نودع اليوم انساناً مميزاً بشخصيته هو الوزير الحبيب فايز غصن المميز ايضاً بين الذين يتعاطون الشأن العام اذ يعمل بلطف ووداعةمصحوبين بروح الخدمة والعطاء المجاني مستعيناً باشخاص مخلصين اكفاء يعاونوه ويرتاح اليه الانسان الطالب معونته، ان محبته الاولى تتجه الى كوسبا والكورة الخضراء وايضاً لكل من يحتاج لخدمته بغض النظر عن انتماءه
خدوماً في عمله وفي مواقف من دون ان ننسى عنايته بعائلته وكنيسته”.
اضاف:” لقد تمير الراحل بالصدق في المعاملة والتضحية والوفاء”.
وكان جثمان غصن وصل الى بلدته كوسبا عند الحادية عشرة والنصف قبل الظهر حيث اقيم له استقبال حاشد وانزل النعش من السيارة حيث حمله المحبون على الاكتاف وسط نثر للارز والورود على طول الطريق الى الكنيسة التي ازدانت بيافطات التعزية باسم تيار المرده مروراً امام دارته حيث اطلقت المفرقعات ليسجى في الكنيسة وسط باقات الزهور والصلوات والترانيم الدينية.