Beirut weather 22.99 ° C
تاريخ النشر November 1, 2021 15:22
A A A
فيرا يمين لـ”الميادين”: كفانا رهانات على أمور لتحقيق مكاسب آنية او مصالح انتخابية في الداخل اللبناني
الكاتب: موقع المرده

علقت عضو المكتب السياسي في المرده السيدة فيرا يمين على ما طلبه رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي من وزير الاعلام جورج قرداحي بالقول: “أعتقد ان الموقف ليس واضحاً بشكل حاسم لانه حينما يقول ان هناك ضرورة لتغليب الحس الوطني وُجب تعريف ماهية الحس الوطني ولم يطلب موقفاً بمعنى الاستقالة او موقفاً بمعنى الاستمرار في المسؤولية”.
ورأت يمين في حديث لقناة “الميادين” عبر تطبيق “زوم” أن الرئيس ميقاتي كما غيره من المسؤولين محرجون فيما وصلت اليه الامور في لبنان خصوصاً وأن “حكومة معاً للانقاذ” لم تعطِ ثماراً ولا نتائج قد يُعوّل عليها حتى الساعة، لافتة الى أن المسألة ليست مسألة وزير الاعلام جورج قرداحي انما هي مسألة صرح بها المسؤولون السعوديون شخصياً ان الموضوع مرتبط بأكثر من موقف لوزير او لمسؤول والأمر مرتبط بالعلاقة بشكل او بآخر مع المقاومة ومحورها”.
وتساءلت يمين : فيما لو استقال قرداحي هل تحصل الحكومة على ضمانات معينة وهل هناك مفاوضات جدية مع الطرف الخليجي اذا استطعنا القول ان هناك تغييراً ما في السلوك او في التعاطي؟
ولفتت يمين الى انه اذا كان الموضوع ابعد من موقف وزير او تصريح مسؤول او شخصية ما فلماذا حصرها في بيان غير واضح؟
وشددت على أن ما عبر عنه وزير الاعلام لم يكن في موقع المسؤولية حينها وهذا ما قاله رئيس تيار المرده سليمان فرنجيه في بكركي وحينما يقول السعوديون أنفسهم ان الموضوع هو اكبر من موقف او تصريح فلماذا نحن في الداخل اللبناني نتمسك بحجة ونطلق الاتهامات تجاه بعضنا في حين اننا اذا نظرنا من منظار العلاقات بين الدول نرى الدول نفسها تتوجه بايجابية نحو بعضها البعض في منطقة آيلة الى تسوية عساها ان تكون قريبة”.
وتساءلت يمين: “لماذا نحول ساحتنا الداخلية الى ساحة صراع ونحن مثقلون بالجراح والأعباء وكل ما نعيشه من أزمات ولماذا نحاول أن نرمي الاتهامات تجاه بعضنا البعض”؟
وختمت يمين بالقول: “كفانا رهانات على أمور لكي نحقق مكاسب آنية او مصالح انتخابية في الداخل اللبناني وكلنا محكومون أن نكون مع بعضنا البعض ولا يمكن لأي طرف ان يلغي آخر”.