Beirut weather 23.41 ° C
تاريخ النشر October 15, 2021 15:37
A A A
فيرا يمين: الوحدة فاجأت الطرف الآخر وجعلته أكثر حذراً في رهاناته
الكاتب: موقع المرده

أكدت عضو المكتب السياسي في “المرده” السيدة فيرا يمين ان مشهد مراسم التشييع مؤثر فاننا نقدّم قافلة جديدة من شهداء المقاومة على مذبح وحدة الوطن، نتمنى لو نستطيع حقن الدماء قدر الإمكان الا ان المشهد مؤشّر الى قدرة الاستمرار وقدرة التحدي والمواجهة المرسومة لبيئة المقاومة وللبنان وللمنطقة بشكل عام”.

وأضافت في حديث لها عبر قناة “الميادين” ان “شهداء المقاومة وحركة أمل استطاعا عدم الانجرار الى الفتنة وضبط الشارع بشكل أو بآخر. واليوم نحن على مشارف انتخابات نيابية فالمطلوب من بعض الأفرقاء الابتعاد عن الخطاب المذهبي والطائفي وعدم تجييش الشارع المقهور المظلوم الجائع وحرف النظر عن كل همومه المعيشية وأعتقد ان هناك استراتيجية ما لمواجهة المرحلة المقبلة ومن الصعب تكرار هذا المشهد ان كان تحضيرًا او مواجهة، ولكن كيف للآخر الذي يحاول ان يصطاد بالمياه العكرة ليبني واقعا مضخما مضللا والأدوات موجودة والمواجهة ستكون موجودة”.
وتابعت: اليوم التحدي أكبر وبالتالي المواجهة أكبر والإيجابية ستكون مرتين أكثر. واعتقد ان الذي حاول ان ينفذ ما تم تنفيذه منذ يومين اصطدم بواقع لم يكن يتوقعه وتجلّت الوحدة وكان هناك صدمة بالمعنى الإيجابي لنا وبالمعنى السلبي للطرف الآخر. وكان هناك نوع من الوحدة الاسلامية فاجأت الطرف الآخر وجعلتهم بشكل او بآخر اكثر حذرا وكشفت ان رهاناته بنتائجها لم تعد تصيب بل في كل مرة تخيب ولكن للأسف في كل مرة شعبنا يدفع الثمن و7 شهداء عدد لا يستهان به”.

وأضافت يمين: “النزول الى الشارع كان سلمياً للتعبير عن الرأي ولا يمكن ان نعاني من انفصام في الداخل اللبناني بحيث يكون الشارع هو المعبر الأساسي للتعبير عن الرأي فيما في مكان آخر نحوّل الشارع الى ساحة دموية مانعين عن غيرنا رفع صوتهم او التعبير عن رأيهم. شارعنا شارع الحرية وساحاتنا ساحات حرية وهنا لا بد من الاخذ بعين الاعتبار والنظر بصورة ايجابية الى موقف وزير الداخلية الذي عبّر بطريقة واقعية صحيحة ومنطقية قاطعا الطريق عن أي تأويل”.