Beirut weather 28.34 ° C
تاريخ النشر August 15, 2021 08:05
A A A
وطن مندور للوجع والاهمال… هل يصحو الضمير؟
الكاتب: موقع المرده

ننام على كارثة لنصحو على اخرى في بلد مندور للوجع والاهمال والفساد بغياب الوعي والضمير وحس المسؤولية.
فاجعة التليل في عكار لن تكون الاخيرة اذا ما استمرت الاوضاع على ما هي عليه، حيث قد نكون امام كوارث جديدة ومتنوعة تحصد آلاف الارواح والضحايا بموت مجاني، سواء بمازوت او بنزين او انقطاع الدواء والمستلزمات الطبية او بمجاعة بدأت تلوح بالافق.
فاجعة التليل في عكار يجب ان تهز ضمائر المسؤولين والقيمين على هذا البلد للمسارعة بالمعالجة او الاستقالة من مناصبهم افساحاً في المجال لانقاذ ما تبقى من مقومات هذا البلد وهذا الشعب الذي يعيش ابشع انواع الذل اليومية امام الصيدليات والافران ومحطات الوقود، كما يعيش اصعب ايام حياته لتأمين مستلزمات عيشه اليومي امام طمع المحتكرين والمتاجرين بقوت اولاده وحليبهم ودوائهم ولقاحاتهم من دون حسيب او رقيب وكأن لا دولة ولا قانون يردع.
امام هول كارثة التليل العكارية لا يسعنا الا ان نرفع الصلوات على نية ارواح الضحايا وعلى نية شفاء الجرحى والمصابين وعلى نية هذا الوطن وقيامته من محنته التي اوصله اليها جهل واستهتار واستبداد بعض من هم في سدة المسؤولية.
حمى الله لبنان واللبنانيين وعسى ان تنجلي الايام الصعبة وتغادرنا المآسي والكوارث الى غير رجعة.