Beirut weather ° C
تاريخ النشر July 16, 2021 09:39
A A A
هل ريجيم أتكنز صحي؟
الكاتب: صحتي

تنتشر حميات غذائية عدة حول العالم، منها ما يقدم نتيجة فعالة ومنها لا. كما أنّ عددا من هذه الحميات له سلبيات عدة على الرغم من فوائده في إنقاص الوزن. ومن الحميات التي انتشرت بشكل كبير نذكر حمية أتكنز، وهو ريجيم عالي البروتينات ويساعد على خسارة الوزن بشكل سريع، لكن يبقى السؤال هل هذا الريجيم صحي؟ أو له سلبياته على صحة الانسان؟
ما هو ريجيم أتكنز؟
يعتمد ريجيم أتكنز بشكل أساسي على البروتينات والدهون كاللحوم والمأكولات البحرية ومنتجات الألبان والأجبان وبعض أنواع الزيوت والخضار، لكن بالمقابل هو قليل جداً بالكربوهيدرات. والنظرية الأساسية لهذا الريجيم هي أن يفتقر للكربوهيدرات والذي يُعتبر أولى مصادر الطاقة، وذلك لكي يستخدم الجسم مخازن الدهون المتراكمة في الجسم وحرقها وينتج منها الطاقة التي يحتاجها.
ويُقسم هذا الريجيم الى 4 مراحل حيث في المرحلة الأولى تتم خسارة الوزن بشكل سريع جداً نسبةً للامتناع عن تناول الكربوهيدرات، ثم في المراحل اللاحقة يتم تثبيت الوزن وإدخال الكربوهيدرات تدريجياً على النظام الغذائي.
هل ريجيم أتكنز صحي؟ ما هي الإيجابيات والسلبيات لهذا الريجيم على الجسم؟
الإيجابيات:
بالطبع ان التأثير الإيجابي الذي يعكسه هذا الريجيم هو خسارة الوزن بشكل سريع الذي يعتبر حافزاً أساسياً للاستمرار بالريجيم، من جهة أخرى يُعتبر هذا الريجيم نظام صارم ذو تعاليم وقواعد واضحة يحفز الأشخاص على الالتزام به. كما أنه قد يحمي من بعض الأمراض كداء السكري وارتفاع ضغط الدم.
السلبيات:
– بسبب صعوبة هذا الريجيم والامتناع عن تناول الكربوهيدرات في المرحلة الأولى، يفشل البعض في الالتزام به.
– قد تشمل المرحلة الأولى من الريجيم بعض الآثار الجانبية وتتمثل فيما يلي: التعب والدوار، جفاف الفم ورائحة الفم الكريهة، الإمساك والغثيان.
– يُعتبر هذا الريجيم غنياً بالدهون والكولسترول المضرّين لصحة القلب والشرايين.
-ان تناول نسب عالية من البروتين وقليلة من العناصر الغذائية الأخرى، يؤثر على صحة العظام والكلى على المدى الطويل.
هل ريجيم أتكنز صحي؟
ما من دراسة تحسم الموضوع، لكن على الرغم من أن أتكنز يعزز الوقاية من بعض الأمراض كمرض السكري وارتفاع ضغط الدم الا أن أشارت بعض الدراسات، أن كمية الدهون والبروتينات التي يسمح بها هذا الريجيم قد تزيد من احتمالية الإصابة بأمراض القلب وبعض أنواع السرطان.
كما أن هذا الريجيم ليس مسموحاً به للجميع، فان الأشخاص الذين يتناولون أدوية مرض السكري أو المصابين بمرض الكلى الشديد والنساء الحوامل عليهم استشارة أخصائي قبل اتباع هذه الحمية لتجنب الأعراض.