Beirut weather 11.12 ° C
تاريخ النشر January 26, 2021 20:40
A A A
الجعفري: استمرار الاحتلال الإسرائيلي للأراضي العربية يهدد أمن المنطقة واستقرارها

أكد نائب وزير الخارجية والمغتربين مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري أنه رغم مرور أكثر من خمسة عقود على الاحتلال “الإسرائيلي” للأراضي العربية وما يمثله ذلك من تهديد لأمن المنطقة واستقرارها وللسلم والأمن الدوليين فإن هذا الاحتلال لا يزال قائما حتى اليوم في دلالة واضحة على إخفاق مجلس الأمن في الاضطلاع بمسؤولياته وإنهاء الاحتلال الذي يعد العامل الرئيس لاستمرار التوتر والنزاعات في منطقتنا.

وقال الجعفري في بيانٍ قدمه لرئاسة مجلس الأمن خلال جلسة اليوم حول الحالة في الشرق الأوسط أنه “أربعة وخمسون عامًا عجز فيها مجلس الأمن ولا يزال عن مساءلة سلطات الاحتلال الإسرائيلي عن أعمالها العدوانية وانتهاكاتها للقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة وممارساتها الإجرامية القمعية الممنهجة بحق أهلنا في الأراضي العربية المحتلة جراء مظلة الحماية والرعاية التي توفرها له بعض الدول الغربية دائمة العضوية في مجلس الأمن وفي مقدمتها الولايات المتحدة التي تخلت عن واجبات العضوية ومسؤولياتها في إعلاء مبادئ الميثاق وحفظ السلم والأمن الدوليين وحولت عضويتها إلى منصة لحماية الاحتلال الإسرائيلي وإطالة أمده وضمان إفلات ممثليه من أي مساءلة أو عقاب عن جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية والانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان التي يرتكبونها”.

وأشار الجعفري إلى أن الأمر لم يقتصر على ذلك حيث شهدنا انحيازًا غير مسبوق من الإدارة الأميركية السابقة برئاسة دونالد ترامب للاحتلال “الإسرائيلي” ومخططاته فاعتمدت إجراءات انفرادية استفزازية غير شرعية ترمي لمحاولة تغيير الواقع السياسي والقانوني للأراضي العربية المحتلة لكن هذه المحاولات الأمريكية لقيت إدانة واضحة وقوية من سورية ومعها الأغلبية الساحقة من الدول الأعضاء التي أكدت أن إعلان ترامب بشأن الجولان السوري المحتل والقدس المحتلة مجرد تصرفات أحادية الجانب صادرة عن طرف لا يملك الصفة ولا الأهلية السياسية ولا القانونية ولا الأخلاقية ليقرر مصائر شعوب العالم أو ليتصرف بأراض هي جزء لا يتجزأ من أراضي الجمهورية العربية السورية وفلسطين المحتلة.