Beirut weather 16.59 ° C
تاريخ النشر January 23, 2021 17:29
A A A
أول رد لبايدن على الغضب من إهانة الجيش الأميركي في واشنطن

استجاب الرئيس الأميركي، جو بايدن، اليوم السبت، للاستياء والغضب الكبير بين عدد من النواب الأميركيين من الإهانة التي تعرض لها عناصر من الحرس الوطني في مبنى “الكابيتول” وسط العاصمة واشنطن.

وأثارت صور الجنود الجالسين على الأرض والمتكئين على أعمدة خرسانية في المرآب، وإمكانياتهم المحدودة في الاتصال عبر الإنترنت أو الوصول إلى مراحيض أو المخارج، غضب مسؤولين منتخبين من الحزبين الجمهوري والديمقراطي.

وبحسب هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”، فقد استدعى الرئيس الأميركي، جو بايدن، رئيس مكتب الحرس الوطني لكي يعتذر له، بعد نشر الصور على الإنترنت للجنود النائمين في مرآب للسيارات.

وذكرت “بي بي سي” أيضا أن بايدن سأل أيضا عما يمكن فعله لمساعدة أعضاء الحرس الوطني هؤلاء.

وذكر موقع “militarytimes” الأميركي أن قرار تحويل موقف السيارات في الكونغرس إلى مهجع لجنود الحرس الوطني الذين يحمون ​المبنى أثار​ استياء كبيرا في ​واشنطن​ ما اضطر السلطات إلى التراجع عنه بسرعة.

يشار إلى أنه بعد ساعات، تم نقل الجنود من جديد إلى مجمع الكابيتول، حيث قامت “السيدة الأولى” للولايات المتحدة، جيل بايدن، بزيارة مفاجئة لمجموعة من الأفراد العسكريين المناوبين أمام الكونغرس وقدمت لهم حلويات.

وقالت جيل إن “الحرس الوطني سيكون له دائما مكانة خاصة في قلوب كل أفراد عائلة بايدن”، في إشارة إلى النجل الراحل للرئيس بو بايدن، الذي كان عضوا في الحرس الوطني الأميركي.

وتابعت في حديثها لهم: “أردت فقط أن آتي اليوم لأقول شكرا لكم جميعا على الحفاظ على سلامتي وعائلتي”.