Beirut weather 22.77 ° C
تاريخ النشر January 8, 2021 07:14
A A A
شديد لموقع “المرده”: ما حصل امر خطير ومع ترامب كل شيء متوقع
الكاتب: ديانا غسطين - موقع المرده

هي المرة الاولى التي تشهد فيها جلسة الكونغرس الاميركي المخصصة للمصادقة على نتائج الانتخابات الرئاسية هذا القدر من اعمال العنف. اذ لم يكتفِ مناصرو الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب في اشعال الاحتجاجات والتظاهر خارج مبنى الكابيتول، بل قاموا باقتحام المبنى وتكسير وسرقة محتوياته في ليلة دامية، اسفرت وبحسب شرطة العاصمة واشنطن، عن سقوط اربعة قتلى كما تم فرض حظر التجول لعدة ساعات في العاصمة الاميركية الى حين اعادة الهدوء اليها. فما هي دلالات ما حصل؟
في السياق، يشير سفير لبنان السابق في واشنطن أنطوان شديد في حديث لموقع “المرده”، الى ان “ما حصل امر خطير جداً بالنسبة للديمقراطية وللولايات المتحدة الاميركية”، ويرى ان “احداث الشغب تعود للرئيس دونالد ترامب ولطريقة تصرّفه ونظرته الى الامور. فهذا زمن ترامب وهو مستمر فيه للآخر”.
وإذ يعتبر السفير انطوان شديد ان “اعمال العنف أضرّت بالولايات المتحدة الاميركية”، يؤكد انها “في الوقت عينه شكّلت عبئاً على الرئيس المنتخب جو بايدن. فما حدث اظهر انقساماً عامودياً كبيراً بين الجمهوريين والديمقراطيين لا سيما بعد النتائج المتقاربة بين دونالد ترامب وجو بايدن كما سيؤثر على باقي الاستحقاقات الانتخابية المقبلة”.
ويكمل بالقول “امام بايدن مهمة شاقة وهي اعادة اللحمة الى اميركا الا انه سيكون قادراً على القيام بما يجب بفضل خبرته في السياسية وعلاقاته الداخلية لا سيما مع كبار المسؤولين الجمهوريين”.
وحول ما اذا كانت احداث الشغب هذه ستعود الى الساحة الاميركية قبيل او يوم تسليم الحكم الى جو بايدن، يستبعد السفير شديد هذا الشيء مشيراً الى انه “على الرغم من الوقع الكبير لما جرى وسقوط قتلى داخل الكونغرس، الا ان ترامب أقرّ أخيرا بأنه سيسلّم السلطة بطريقة سلمية وبتنظيم، كما ان التوقيفات التي حصلت والتي يمكن ان نشهد المزيد منها، بالاضافة الى ردة الفعل المستاءة جداً مما حصل والتي عبّر عنها مسؤولون كبار في الحزب الجمهوري فبرأيي ان شيئاً لن يحدث”. ويختم شديد كلامه قائلاً “الّا انه مع دونالد ترامب فإنّ كل شيء متوقّع”.