Beirut weather 8.94 ° C
تاريخ النشر December 1, 2020 07:08
A A A
«العناد هو الحاكم»… عقليتان متصادمتان على حلبة التأليف!
الكاتب: الجمهورية

المتحرّك فقط هو أجواء التشنّج الممتدة من القصر الجمهوري الى «بيت الوسط»، بالتوازي مع احتقان متورّم بين تيار «المستقبل» و«التيار الوطني الحر». وتسريبات من هنا وهناك بأنّ لا مجال لتراجع أيّ من شريكي التأليف أمام الآخر حول أيّ تفصيل مرتبط بالحكومة الجديدة، فلكل منهما معاييره، التي يبدو أنّها صاغت لدى كلّ منهما ثابتة مفادها «أنّ التراجع والتسليم بمنطق الآخر، معناه الانتحار أو الغاء الذات»!

وبحسب معلومات «الجمهورية»، فإنّ هذا الإنسداد، بات مسلّماً به لدى غالبية القوى السياسية بانّه محكم الإقفال بعقليتين متصادمتين على حلبة التأليف، ليس ما يجمع بينهما حتى الآن، وذهبتا الى الحدّ الأقصى في تصلّبهما وباتتا أسيرتين له. وعلى ما تقول مصادر سياسيّة مطّلعة على الخلفيات المانعة لتفاهم الرئيسين على الحكومة، فإنّ «العناد هو الحاكم لكلّ هذا المسار، والقشور والسطحيات هي جوهر المشكلة، ولا ترى انّ البلد على وشك أن يفلت من ايدي الجميع. ومع الأسف، كل ذلك يدفع لبنان الى الدخول في حال فراغ وشلل في السلطة الإجرائية اشهراً طويلة».