Beirut weather 24.27 ° C
تاريخ النشر October 13, 2020 13:11
A A A
فرنجيه بعد استقباله وفد كتلة المستقبل: نسمّي الحريري وندعم المبادرة الفرنسية كما تم الاتفاق عليها في قصر الصنوبر
الكاتب: موقع المرده
fa817398-8270-46db-b020-541d217d5b36 f90734bc-7b50-4991-a9db-e4fa09c49f26 cce9db78-d9d0-4cc0-86b7-3f45b0794304 bc0f0f50-73f7-4562-944e-36f2d5ebee0d bbefa86e-3397-44a4-bf0a-f891552a256d bb7a2a1d-7ef7-4ffc-bac8-46fd0fdc166f a5fff80d-afda-4b82-a7de-c56f207371e3 23799008-d3d5-407a-9e15-2e9d9c6de6f6 71942e8d-a72a-41b3-98bb-6577a8ae547d 9505e259-a2f3-48d7-8b3c-1918b0741338 94e5841f-3f86-4b2c-87bf-19d735dddacb 94dfc9c3-434c-467d-919b-261e0a365a3c 60bc8220-5edf-48fd-a7a1-6b5e1ffd900e 044da1db-7bf8-4c00-ba9d-f75bab53b7e7 6d4f09fd-e7ea-4140-b860-bd664acfca5c
<
>

اكد رئيس تيار “المرده” ​سليمان فرنجيه “اننا سنسمّي رئيس الحكومة السابق ​سعد الحريري​ في الاستشارات النيابية، متمنياً ان يتم تشكيل الحكومة بإنسيابية ولافتاً الى انه يدعم المبادرة الفرنسبة كما صدرت في لقاء قصر الصنوبر وانه في الاساس رشح الرئيس الحريري امام الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون.

كلام فرنجيه جاء خلال استقباله رئيسة كتلة المستقبل النيابية بهية الحريري والنائبين سمير الجسر وهادي حبيش موفدين من الرئيس سعد الحريري حيث عقد اجتماع على مدى ساعة بحضور النائبين فريد هيكل الخازن وطوني فرنجيه. اثر الاجتماع اكدت الحريري أن “اللقاء كان صريحا وواضحا وكان خلاله تأكيد على موضوع المبادرة الفرنسية ومعرفة ما اذا كانت الكتل النيابية لا تزال متبنية لها، ونحن سننقل بكل امانة ما حصل خلال الى رئيس ​الحكومة​ السابق ​سعد الحريري​ وسنكمل اللقاءات مع بقية الكتل التي شاركت في لقاء قصر الصنوبر”.

وردا على سؤال، أعربت الحريري عن اعتقادها أن “رئيس ​الحزب التقدمي الإشتراكي​ ​وليد جنبلاط​، لا يقفل بابه بوجه أحد”، مشددة على “أننا لم نأت استباقا للمشاورات بل لنسأل ونتناقش حول برنامج عمل المرحلة المقبلة”.

ولفتت الى أن “المبادرة الفرنسية موجودة مع الورقة الإصلاحية، أما ما يحصل يوم الخميس فموضوع آخر وكيف تتشكل الحكومة فهذا موضوع بعهدة الرئيس المكلف بعد المشاورات النيابية”.
من جهته قال فرنجيه: “اكدنا تكليف كتلتنا للرئيس الحريري باي استشارات نيابية ودائماً نحن نتشاور أما بالنسبة للمبادرة الفرنسية فنحن ندعمها كما تم الاتفاق عليها في قصر الصنوبر، وليس لدينا اي مشكلة في هذا الاطار فنحن تبنيناها أمام الرئيس ماكرون ونتبناها كل يوم”.
وبالنسبة الى تأليف الحكومة تمنى ان يتم التأليف بانسيابية لافتا الى ان تدوير الزوايا يتطلب تعاونا من الجميع “ونحن نثق بحكمة ووطنية الرئيس الحريري فهو انسان وطني عروبي ومنفتح بامتياز والكل يحبه والكل سيتعاون معه ومنذ اليوم الاول وامام الرئيس ماكرون قمت بترشيح الرئيس الحريري ولا زلت على موقفي”.
ورداً على سؤال حول ما قاله نائب رئيس المجلس النيابي ايلي الفرزلي حول الميثاقية قال فرنجيه ان هناك عملية دستورية ونحن ضد ديمقراطية الطوائف لان طرحنا كان دائما وطنيا ومنفتحاً واعتبر ان اي انسان يتفق مع الآخر فهذا امر صحي للبنان ويمكن العمل على الدستور والميثاقية”.
واوضح انه: “منذ اليوم الاول وامام الرئيس ماكرون تكلمنا عن حكومة كفاءات” لافتا الى ان على الجميع الانفتاح والتشاور والتفاهم ولا بد من وجود اسماء مقبولة وكفوءة، ولا اعتقد ان هناك شخصاً مستقلاً بل هناك شخص يجب ان يكون في هذا المركز او شخصية مناسبة لتنفيذ الورقة الفرنسية فهذا هدفنا وهذا هو المطلوب وبعدها كيف نتفق الله بيفرجا”.