Beirut weather 21.83 ° C
تاريخ النشر August 8, 2020 10:50
A A A
كرامي من مرفأ طرابلس: لتكافل كل اللبنانيين بكل مناطقهم للنهوض والمحافظة على استمرارية الاقتصاد
318fd6ea-10dc-43ac-90dd-8ab819a82f6b 094240e9-b613-4fc2-b521-3fdba5da95ee 356485cc-b4cf-466b-95b0-f794145e619a
<
>

قام رئيس تيار الكرامة النائب فيصل كرامي بزيارة تفقدية لجهوزية مرفأ طرابلس بمرافقه وأجهزته وكان في استقباله مدير المرفأ الدكتور احمد تامر وادارة المرفأ، حيث جال على مبنى الادارة والاحواض واستمع من المدير لمدى جهوزية المرفأ، وقال خلال الجولة: “اولا ،يهمني ان أؤكد ان النكبة التي اصابت بيروت أصابت كل لبنان وكل اللبنانيين وأصابتنا في الصميم، ثانياً اجدد العزاء لذوي الشهداء والدعاء للجرحى بالشفاء العاجل والتضامن مع اهالي المفقودين على امل ايجادهم، ولا عزاء الا في تبيان الحقيقة السريعة والعدالة الشفافة، ونحن بانتظار ان تأخذ العدالة مجراها ونبني على الشيء مقتضاه”.
اضاف: “طبعاً ان زيارتي اليوم لمرفأ طرابلس لأؤكد على عناوين أساسية، اولا ان ما اصاب مرفأ بيروت هو كارثة انسانية بالدرجة الاولى واقتصادية ولذلك على الكل ان يتكافل ويتضامن للنهوض والمحافظة على عدم انهيار اقتصاد لبنان، لذلك نحن بحاجة لكل مرافئ لبنان وعلى رأسها مرفأ طرابلس”.
تابع: “قد جئت اليوم لأؤكد بعد الاطلاع من مدير المرفأ ان مرفأ طرابلس جاهز، فيه رصيف ٦٠٠ متر، فيه رصيف للحاويات، وفيه عمق ١٥،٢ استقبل اكبر البواخر في العالم وفرغها فيه”.
وقال: “ثانيا جئت لأردّ على الحاقدين الذين رغم ما حلّ ببيروت ورغم الكارثة التي مرّ بها لبنان لم يستطيعوا الا ان يفرغوا حقدهم على طرابلس ومرفأ طرابلس، وان المرفأ تسيطر عليه داعش وهو تحت السيطرة التركية ، انا أؤكد ان مرفأ طرابلس تحت ادارة الدولة اللبنانية وأجهزتها، مرفأ طرابلس فيه جمارك وامن عام ومخابرات جيش ككل المرافئ في لبنان .
هو مرفأ آمن وجاهز للاستقبال والتوسعة”.
اضاف: “الامر الثالث هو الاشاعات التي صدرت والتي تناولها الكثير من ابناء طرابلس، وهي انه يوجد مواد متفجرة في مرفأ طرابلس، وقد تأكدنا من عدم صحة هذه الأخبار .مرفأ طرابلس مرفأ آمن”.
تابع: “الامر ما قبل الاخير انا ادعو الى استيعاب كل التجار الذين يعملون ويسيرون اعمالهم في مرفأ بيروت في مرفأ طرابلس”.
ختم كرامي: “اخيرا انا ادعو من هنا لاقتطاع نسبة من ارباح المرافئ للمساهمة في اعادة اعمار مرفأ بيروت ليعود هو الجوهرة وهو القلب النابض للبنان”.

ثم تحدث مدير مرفأ طرابلس الدكتور احمد تامر وقال: “نحن نشكر معالي الوزير فيصل كرامي على هذه الزيارة وعلى دعمه المستمر، وقد لاقينا دعما من دولة الرئيس عمر كرامي في السابق وقد استمر هذا الدعم مع سعادة النائب فيصل كرامي.
طبعا يمكن للمستثمرين ان يستثمروا عندنا لان البيئة الطرابلسية تساعد على ذلك، وانا أؤكد ان كل التيارات السياسية على اختلاف اتجاهاتها تدعم اليوم مرفأ طرابلس .ونحن اليوم بحاجة لعمال من ذوي الاختصاص لنستطيع استيعاب اكبر عدد من البواخر ، واليوم سترسو باخرة كبيرة الحجم في مرفأ طرابلس وستفرغ حمولتها عندنا. ونحن ندعو ادارة الجمارك لتسريع المعاملات لتخفيف الكلفة وزيادة العمل اليومي في المرفأ”.