Beirut weather 21.83 ° C
تاريخ النشر August 7, 2020 14:22
A A A
نجار وحب الله زارا بهية الحريري في مجدليون

زار وزيرا الأشغال العامة والنقل ميشال نجار والصناعة عماد حب الله النائب بهية الحريري في مجدليون في اطار الجولة التي قاما بها في مدينة صيدا لتفقد جهوزية مرفأيها القديم والجديد للاستعانة بهما في عملية إستقبال وتفريغ وشحن السفن التجارية بسبب الانفجار الذي أدى الى تدمير مرفأ بيروت.

وحضر اللقاء رئيس بلدية صيدا محمد السعودي، مدير عام النقل البحري عبد الحفيظ القيسي، كبار موظفي الوزارتين في الجنوب والوفد المرافق وفريق عمل مؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة، حيث جرى البحث في واقع مرفأي صيدا الجديد والقديم وامكانيات الاستعانة بهما لإستقبال بعض السفن التجارية التي كانت تأتي الى مرفأ بيروت، وأيضا سبل استكمال وتعزيز جهوزية مرفأ صيدا الجديد في مرحلة لاحقة.

نجار

وتحدث نجار إثر اللقاء، فقال: “أولا، اريد ان اغتنم الفرصة بان أبدأ بتعزية كل اللبنانيين بالضحايا الذين استشهدوا في انفجار مرفأ بيروت وأتمنى الشفاء العاجل لكل الجرحى وأقول بالنتيجة هذه كارثة وطنية حلت بكل المناطق في بيروت والشمال والجنوب وبكل لبنان، والهدف الأساسي من هذه الجولة إننا أولا كوزارة أشغال عامة ونقل واجباتنا ان نزور جميع المرافق. وثانيا نحن نؤمن بأنه يجب أن تكون هناك استراتيجية تكامل بين جميع المرافق. وقمنا اليوم بزيارة لهذا البيت الكريم والتقينا مع سعادة النائب بهية الحريري وكنا نتحدث بموضوع المرفأ القديم والمرفأ الجديد في صيدا وذكرت السيدة الحريري ان الرئيس الشهيد رفيق الحريري كان يشدد على التخصصية في موضوع المرافىء وخاصة بالنسبة لمرفأ صيدا، ونحن نؤمن أن كل مرفأ في لبنان يجب أن يكون لديه ميزته التفاضلية والمرافىء لا يجب ان تكون في حالة تنافس وانما تكامل، وهذا كله يصب في خانة الوطن والمصلحة الوطنية، فرسالتنا ان نقول اننا سويا في هذا الموقف الذي وضعنا فيه نتيجة هذه الكارثة الكبرى، نضم ايدينا لبعضنا البعض ونتعالى عن كل الفروقات الشخصية والسياسية، وكلنا بالنتيجة مصيرنا واحد وكلنا في مركب واحد اسمه لبنان والله يعطينا القوة جميعا لنستطيع ان نخرج من هذا الكارثة”.

وردا على سؤال حول مدى جهوزية مرفأ صيدا للاستعانة به في هذه الفترة قال الوزير نجار: ” نحن نريد ان نستعين بهذه المرافىء دائما، وسنسعى لأن نستكمل مرفأ صيدا وكما تعرفون هو مرفا مهم جدا، فيه عمق 10 أمتار وقادر على ان يستقبل حتى 50 الف طن من المراكب الحديثة، لكن لا يزال يحتاج مبلغ حوالي 40 مليون دولار ليستكمل، وايضا هناك قدرة في المستقبل لتعميقه الى 15 مترا وهذا يعطينا قدرة لأن نستقبل ايضا بواخر كبيرة. نحن نؤمن انه مركز استراتيجي لمنطقة الجنوب ولبنان وليس فقط في هذا الوقت الذي نحن بحاجة كلنا سويا ان نهتم بكل المرافىء من أجل الأمن الغذائي ولكن حتى المدى الطويل نؤمن بأنه يجب أن يكون هناك تكامل بين كل المرافىء”.

الحريري

من جهتها، أكدت الحريري “أهمية العمل في الوقت الراهن على كل ما من شأنه إغاثة ومساندة العاصمة ودعم صمود وتضامن اللبنانيين في مواجهة تداعيات هذه الكارثة على كل الصعد، وصيدا حاضرة كما اثبتت في كل المحطات الصعبة لتقوم بواجبها الوطني في هذه الظروف وتضع مرفئيها وكل إمكاناتها في تصرف العاصمة حتى تعود للنهوض من جديد لأن لا شيء يعوض دور ووظيفة بيروت ومرفئها”.

وكان من المقرر، أن تشمل جولة الوزيرين حب الله ونجار زيارة النائب أسامة سعد إلا انه اعتذر عن عدم استقبالهما.