Beirut weather 27.9 ° C
تاريخ النشر August 1, 2020 15:55
A A A
انطون انطون: نأمل تنفيذ الوعد بالسماح بفتح مقلع شركة هولسيم للأسمنت

اصدر نائب أمين عام الإتحاد العمالي العام رئيس نقابة موظفي وعمال شركة هولسيم – لبنان انطون انطون اليوم البيان التالي: بدايةً أتقدّم من اللبنانيين عموما والمسلمين خصوصا بأحرّ التهاني بمناسبة عيد الأضحى المبارك .كما أتقدم بالتهنئة القلبية من الجيش اللبناني -حامي الوطن- قيادة ًوأفراد بمناسبة عيده في الأول من آب.

اننا ننتظر بفارغ الصبر الأسبوع المقبل كي نعاود العمل في مقلع الشركة كما وُعدنا !!! نأمل ذلك… نسمع وزيرة الإعلام كل مرّة تتلو على مسامعنا مقرّرات مجلس الوزراء وفيها بند : السماح لشركات الإسمنت بالبدء بتأهيل المقالع وإستخراج الأتربة منها ولكن سرعان ما تتبخّر أحلامنا … باللجان واللجان واللجان … إقرأ تفرح جرّب تحزن، آخرها لجنة مؤلفة من حوالي ٤٠ عضواً لدرس كيفية استخراج الأتربة من المقالع … إنها حكومة التخبّط … واللاقرار .
آخر مزحة كانت دعوة هذه اللجنة للاجتماع في السراي الحكومي ولما حضروا قيل لهم : تأجل الإجتماع … بالفعل يحترمون أنفسهم وقراراتهم ومسؤولياتهم …. اسم الله من صيبة العين .
يقولون بالعلن لا نريد إقفال شركات الإسمنت وبالسرّ يعملون عكس ذلك . يريدون بيئة نظيفة !!! نحن من يريد ذلك أكثر منهم ، نحن من يعمل في هذه الشركات … قلناها مراراً وتكراراً : ضعوا أقسى شروط المعايير البيئية الدولية وفي حال لم تلتزم الشركات نكون إلى جانبكم ضدها … لكن لا نعرف ماذا تريدون ؟ بربّكم قولوا لنا … بدأنا بالبيئة وانتهينا بالأسعار … يهدّدون بالإستيراد وسعر مبيع طن الإسمنت في الشركات ٢٤٠٠٠٠ ليرة لبنانية أي حوالي ٣٠ دولار تقريباً فيما يباع في السوق السوداء بأكثر من ٨٠٠٠٠٠ ليرة لبنانية نتيجة عدم توفر هذه المادة وجشع التجّار . هل نحن مسؤولون عن السوق السوداء ؟ أين وزارة الإقتصاد ؟ ماذا تفعل لضبط الأسعار؟ !!! هذا دورها … إفتحوا المقالع كي يتوفر الإسمنت في السوق وعندها أكيد لا سوق سوداء ولا من يحزنون .

كل هذا والحكومة عاجزة وغائبة عن السمع …كأنها تعيش في كوكب آخر . ونحن … نحن العمال من يدفع الثمن … لا أحد سوانا … ديمومة عملنا على المحكّ . بعض الشركات تهدّد عمالها بالصرف وبدأت … والبعض الآخر يفتّش عن كيفية تخفيض الأجور ولواحق الأجور … نعم نحن من يدفع الثمن … بالإبتزاز .

ذنبنا أننا نعمل في شركات الإسمنت … ذنبنا أننا مخلصين لعملنا … لعيالنا وللقمة عيشنا … في هذا الزمن الرديء . لكننا لن نسكت عن ظلمهم … يتمرجلون على معامل شكا ومعمل سبلين يعمل … ( عفواً إنه معمل بسكويت ) يا لسخرية القدر … إنها حكومة الرعاية والعدالة والحماية … حكومة اللاوعي .
وإخواني وعدُنا لكم كما تعرفوننا أننا لن نسكت … والساكت عن الحق شيطان أخرس . لن نسمح بإبتزازنا .
من يحلم بإقفال هذه الشركات هو واهم …. (الفرن بدو يضل يبرم )وجدت لتبقى …شاء من شاء وأبى من أبى .
وجدت كي لا نهاجر … ولن نسمح بتهجيرنا تحت أي شعار .
أردناها صرخة لعل وعسى من له أذنان سامعتان فليسمع .
أخيراً إخواني ، لا تنسوا أننا في زمن الكورونا ، أذكّركم بالقواعد الوقائية التالية :
– تباعد مترين عن بعض.
– غسل اليدين جيداً وبشكل متكرّر .
– ارتداء الكمّامة على الفمّ والأنف .

الصحّة أولاً.