Beirut weather 24.97 ° C
تاريخ النشر May 26, 2020 05:29
A A A
كورونا قد “يغري” الإرهاب.. تحذير من هجمات تعتمد على الفيروسات لتدمير البشر والاقتصاد

حذَّر خبراء أمنيون بلجنة مكافحة الإرهاب التابعة للمجلس الأوربي من أن تفشي فيروس كورونا العالمي قد يزيد من استخدام الإرهابيين للأسلحة البيولوجية في المستقبل، بعد أن “أظهر وباء كوفيد-19 مدى ضعف المجتمع الحديث تجاه العدوى الفيروسية وانعكاساتها”، وفق بيان للجنة نقلته صحف مجموعة Funke الألمانية.

اللجنة، قالت وفق تقرير لصحيفة DW News الألمانية، إنه لا يوجد سبب لنعتقد أن الجماعات الإرهابية ستنسى الدروس المستفادة من هذه الجائحة، وإن “الضرر سيكون سريعاً، بل وقد يكون عالمياً”.

أضرار وخيمة: قال البيان إن أجهزة الأمن الألمانية لم ترصد حتى الآن أي مؤشرات على أن مثل هذه الهجمات قيد الإعداد.

لكن الاستخدام المتعمَّد للعوامل المسببة للأمراض، مثل الفيروسات أو البكتيريا، في عملٍ إرهابي “قد يُثبت أنه فعَّال للغاية”.

إذ قد يكون الضرر الذي يلحق بالبشر والاقتصاد “أعلى بكثير” مما يسببه هجوم إرهابي “تقليدي”.

في حاجة لتنسيق الجهود: في المناسبة ذاتها، دعا خبراء الأمن في المجلس الدول الأوروبية إلى الاستجابة لهذا التهديد على نحو منسق وأقوى.

هذه الدعوة، وجهت على وجه التحديد إلى الأعضاء الـ47 بمجلس أوروبا من أجل الاستعداد لمكافحة أي هجوم بالأسلحة البيولوجية من خلال الانخراط في التدريبات.

سبق لأنطونيو غوتيريش، الأمين العام للأمم المتحدة، في أبريل/نيسان، أن قال إنه يرى خطراً متزايداً لهجمات الإرهاب البيولوجي، التي تهدف إلى إحداث جائحة مشابهة لوباء فيروس كورونا.