Beirut weather 23 ° C
تاريخ النشر May 17, 2020 16:26
A A A
فيرا يمين: حريصون على قضاء مستقل ولا نخاف الا من الله
الكاتب: موقع المرده

اكدت عضو المكتب السياسي في “المرده” السيدة فيرا يمين ان الحكومة تجمع بين التكنوقراط‎ والسياسة وما يجب القيام به نقوم به بعيداً عن الإعلام او عبر الإعلام ومنها موضوع الكهرباء ورأي المرده حظي بالاجماع رفضاً معمل سلعاتا.
ولفتت خلال برنامج “لقاء اليوم” عبر ال “mtv” ان “المرده” حاضر كما يجب، وبالعمل السياسي كل شيء مباح، وحصة الوزيرين داخل الحكومة يجب ان يكون لنا القدرة على تحرير مصادرة القرارات وهذا ما يقوم به فرنجيه، كما ان المرده اوضحت فكرة التكنوقراط‎ من خلال المشاركة بوزراء لا يحملون بطاقة حزبية ولكنهم وزراء اختصاص .
واوضحت أن لا احد يعمل ضد العهد لان جماعة العهد غير مقصرين بهذا الموضوع.
وفي موضوع التعيينات اكدت أنه تم تصويب الموضوع بالطريق الصحيح وقد سحب المرده شروطه في موضوع التعيينات عند الغاء المحسوبيات وهذا ما اعترف به رئيس الحكومة حول الخطأ الذي كان سيرتكب .

وتابعت:” المعارضة من داخل الحكومة تكون افعل وافضل من المعارضة من الخارج، ونحن كمرده لا نندم على شيء قمنا به لأننا نقوم به بقناعة ونحن جزء من الشعب الجائع ولا نفصل انفسنا عنه، وكل مكون سياسي هو جزء من تركيبة وطنية وعلى كل مسؤول ان يمارس عمله السياسي ليكون قرب الناس.
واوضحت “نحن نصوب على اخطاء الحكومة ولا نهاجمها، على كل عهد ان يكون استيعابيا لكل المكونات الاساسية، والرقي بحس المسؤولية هو قبول الاخر، كما ان الحفاظ على القناعة يشكل توازناً لاي تيار او سياسي وكل عقل الغائي هو عقل سلبي على نفسه قبل الاخرين .

وقالت : هناك مسافة مع العهد فيها الكثير من الاختلاف، ولكن نتفق فقط في السياسة الاستراتيجية ،كما ان التشديد على الشكل يضرب اهمية المضمون، وفرنجيه لا يشارك في اجتماع بعبدا لكي لا يكون شاهد زور .

وحول المؤتمر الاخير لفرنجيه قالت يمين: حزب الله نفى ان لديه مصادر تتكلم باسمه، وفرنجيه قال لا يلعب احد على وتر العلاقة مع الحزب لذلك ليطمئن الجميع بأن لا شائبة تسود العلاقة مع حزب الله.
واشارت رداً على شؤال ان فرنجيه كان صادقا في مؤتمره الصحافي الاخير، وهو كعادته صارح الشعب لانه يملك معلومات كما ان التضليل سيرتد على صاحبه.

وتابعت : مدير عام المنشآت النفطية مثل امام المدعي العام المالي القاضي علي ابراهيم ثم اتصلت به القاضية عون وطلبت حضوره امامها والحت على ذلك، وطالبها بالاستجواب الكترونيا تلبية لقرار القضاء اللبناني، وهذا ما رفضته القاضية عون، والموكل يحق له التقدم بدفوع شكلية ولكنها ايضا رفضت، هناك كيدية تمارس بحق حليس، كما ان القاضية عون خالفت القوانين، ونحن نؤمن بضرورة الوصول الى قضاء مستقل وفق التعيينات القضائية الذي يتهرب البعض منها، لماذا يهربون من هذه التعيينات؟ نحن حريصون على قضاء مستقل ولا نخاف الا من “الله” .

وردا على ما قاله باسيل في مؤتمره الصحفي عن وساطة قالت يمين : كمرده نتحدى باسيل ان يكون اتصل اي من المرده او من يمثلنا باي شخص من التيار الوطني الحر للقيام باي وساطة حول موضوع حليس.

وحول فرضية قيام تحالف او جبهة ضد العهد قالت : الكلام فرضية لان هناك ظروفاً هي ترسم ملاحم المرحلة المقبلة ، ونحن لسنا بوارد تشكيل الجبهات الداخلية ولا الاحلاف الرباعية” .

وحول تشكيك باسيل بأحد الاجهزة الامنية التي تتولى التحقيقات قالت يمين : هذا الجهاز الذي استهدفه اليوم باسيل لا يقدم تقريره النهائي الا بموافقة وباشراف المدعي العام، وسألت : كيف لك ان تشكك بالاجهزة الامنية ولا تقبل التشكيك في الاجهزة القضائية ؟

وختمت بالقول : اليوم ذكرى 17 ايار ، ذكرى اتفاقية العار والذل ، شكرا لكل من عمل على اسقاطها وفي مقدمتهم الرئيس الراحل سليمان فرنجيه .