Beirut weather 27.42 ° C
تاريخ النشر May 16, 2020 09:29
A A A
طبيب إيطالي: نحن في مواجهة مرض مختلف عن الذي أصابنا في كانون الثاني

ذكرت وكالة الحماية المدنية في إيطاليا أن حالات الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا، في ال 24 ساعة الماضية، بلغت 242 حالة، ليصبح المجموع العام منذ البداية 31610، فيما أصبح مجموع الاصابات بين (وفيات وإصابات وتماثل للشفاء) 223885 حتى يوم أمس.

ويعتقد معظم العلماء والخبراء في إيطاليا أن كوفيد 19 يكاد يقترب من نهايته، وقد يختفي قبل اكتشاف لقاح يحد من خطره، لأن شراسته بدأت تضعف يوما بعد يوم، وإن المصابين بالفيروس حاليا يختلفون عمن أصيبوا به قبل شهر، وأفادوا أن عدد المحتاجين للعناية المركزة أقل بكثير من السابق.

وأكد هذا الرأي أيضا المعهد البيولوجي المعروف “ماريو نيغري”، الذي أشار الى أن الحصانة ضد الفيروس أصبحت أكبر، لذلك من الممكن أن يختفي مع الوقت، حتى قبل العثور على لقاح ينهيه.

وتؤكد جميع مراكز البحوث، أن اللقاح الذي يعمل على اكتشافه وإنتاجه عدد من الدول، يمكن أن يمنع العدوى من فيروس آخر مستقبلا.

ولفت طبيب أطباء القلب والشرايين المعروف فرنشيسكو بوتسار، الذي يعمل في أهم مستشفيات روما، في حديث ل “الوكالة الوطنية للاعلام”: “مرضى اليوم مختلفون تماما عن المرضى من ثلاثة أو أربعة أسابيع، لأنهم عندما يشعرون بأعراض يعالجون فورا، وهذا ما لا يستدعي دخولهم العناية الفائقة. معظم المرضى الجدد بإمكانهم العودة إلى منازلهم الآن، من دون الحاجة إلى أجهزة تنفس صناعي، الوضع تغير تماما. يعود كل ذلك إلى الكشف المبكر والوعي عند المواطنين”.

وردا على سؤال، قال: “لا أعرف صراحة إذا تغير الفيروس، أم أن مناعة المريض هي التي تغيرت، علينا أن ننتظر مزيدا من البحوث التي تجرى حاليا، لكن يمكنني القول اننا في مواجهة مرض مختلف تماما عن المرض الذي أصابنا في منتصف شهر كانون الثاني”.

وعن إمكان الوصول الى لقاح قريبا، قال: “نعم هناك تقدم من أجل الحصول على أجسام مضادة في المختبرات وهناك نجاحات تذكر”.

وبالنسبة للعلاج بالبلازما، قال: “ناديت منذ بداية الأزمة بحقن بلازما المعافين بالمرضى الحاليين، إنه علاج جيد، يقوم على استخراج بلازما النقاهة من دم مريض تعافى من الإصابة وضخها في دم مصاب آخر، لتعزز جهاز المناعة لديه، فيتصدى للفيروس بقوة تتيح له النجاة من موت محتوم”.