Beirut weather 21.44 ° C
تاريخ النشر April 10, 2020 13:12
A A A
البطريرك الراعي في رتبة سجدة الصليب: الرب افتدى خطايا البشرية جمعاء لكي نتصالح مع الله
e19f55fc-fc4d-461f-9283-b9bca3530a4c 5e67b28f-e4be-47f5-a497-07a77cb28b2b 28c65aef-ef83-4bb3-bf97-8381b468cc40
<
>

قال البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي في عظة رتبة سجدة الصليب اليوم في الصرح البطريركي في بكركي:
“نحتفل برتبة السجدة للصليب، نتذكر فيها آلام المسيح وموته بقراءة الأناجيل الأربعة كما يرويها الإنجيليون. نتذكرها لأن الرب افتدى خطايانا وخطايا البشرية جمعاء، لكي نتصالح كلنا مع الله ونعود اليه بالتوبة. ونتذكرها لكي نضمَ اليها آلامنا وآلام المتألمين جسديًا ونفسيًا ومعنويًا، وحاليًا آلام المصابين بفيروس الكورونا، لكي يعطيها الرب يسوع قيمتها الخلاصية، ويجعلها مساهمة في فداء العالم وهدايته”.
اضاف: “ونقوم بالتطواف بالصليب المحاط بزهور محبتنا وإخلاصنا وعرفاننا بالجميل لآلامه وموته لفدائنا، ثم نؤدي السجود للصليب، عربون خضوعنا وامانتنا له، قبل ايداعه في قبره ممجد الى يوم الأحد لنحتفل بقيامته وبرتبة السلام الذي اشاعه في العالم”.
ولفت البطريرك الراعي الى أنه وفيما نستمع الى قراءة الأناجيل، سنسمع من فم يسوع المصلوب 7 كلمات هي بمثابة تكملة لعظة الجبل التي افتتح بها رسالته العامة، وأرادها دستورًا للحياة المسيحية. والآن يُكمّل تعليمه الالهي من على عرش صليبه:
1.”يا أبتٍ إغفر لهم، لأنهم لا يدرون ما يفعلون”. يعلمنا ان الغفران هو ذروة للمحبّة.
2. “يا امرأة هذا ابنكٍ، يوحنا هذه أمّكَ”. يعلمنا ان الأمومة والأبوّة الروحية الشاملة تولد من الألم الشخصي.
3. “اليوم تكون معي في الفردوس”. يعلمنا ان التوبة هي باب الخلاص.
4. “إلهي إلهي، لماذا تركتني؟. يعلمنا اختبار صمت الله في الضيق، والتغلّب على اليأس.
5. “أنا عطشان”. يعلمنا العطش الى المحبّة والرحمة والعدالة”.
6. ” لقد تمّ كلّ شيء”. يعلمنا إتمام الغاية من حياتنا الشخصية كما يريدها الله.
7. “يا أبتِ بين يديك أستودع روحي”. يعلمنا تسليم وديعة الحياة عند مماتنا الى الآب الذي خلقها وسلمنا اياها يوم ولادتنا.
نتأمل اليوم بكل هذه الافكار ونسجد للصليب المقدس مرددين: “نسجد لك ايها المسيح ونباركك، لانك بصليبك المقدس خلّصت العالم”.