Beirut weather 22 ° C
تاريخ النشر March 4, 2020 10:09
A A A
مدرب ليفربول يعترف بـ”الخطأين الكبيرين” ويوضح “سبب التراجع”

اعترف مدرب ليفربول، يورغن كلوب، بأنه يشعر بالإحباط بعد خطأين “كبيرين” كانا وراء هدف تشلسي الأول في مرمى فريقه في مباراة كأس الاتحاد الإنكليزي، أمس الثلاثاء.

وأكمل تشلسي بضعة أيام صعبة على ليفربول بفضل هدفين من ويليان وروس باركلي ليفوز 2-صفر، ويصعد إلى دور الثمانية في البطولة الأعرق في العالم.

وتوقفت مسيرة ليفربول الخالية من الهزائم في الدوري الممتاز عند 44 مباراة متتالية بخسارته المفاجئة صفر-3 على ملعب واتفورد يوم السبت الماضي، ثم سقط مرة أخرى في ستامفورد بريدج اليوم.

وسمح أدريان حارس ليفربول لتسديدة قوية من ويليان أن تهز شباكه بسهولة بعدما ارتطمت في يده ودخلت المرمى، بعد 13 دقيقة من البداية، وكانت الكرة أصلا قد فقدت أمام منطقة جزاء الفريق.

ثم اخترق تشلسي دفاع ليفربول في هجمة مرتدة سريعة، ليضيف باركلي الهدف الثاني، بعد مرور ساعة بقليل من المباراة.

وقال كلوب: “الخسارة 2-0 ليست أمرا جيدا، ولكن يمكن شرح ذلك. لقد ارتكبنا خطأين كبيرين خلال الهدف الأول”.

وتابع، في تصريحات عقب المباراة، “لقد كانت الأمور تمضي على هوانا لفترة طويلة لأننا كنا ندافع جيدا، لم يكن من السهل الحصول على الكثير من الفرص ضدنا. لكننا الآن نستقبل الكثير من الأهداف، هذا صحيح”.

لكن المدير الفني الألماني أكد أنه ليس قلقا من فقدان قوة الدفع واعتبر أنه “لدينا دائمًا فرصة لاستعادته”، وذلك رغم تعرض الفريق لثلاث خسائر في آخر 4 مباريات.

ويقترب ليفربول بقوة من التتويج بلقب الدوري الإنكليزي بعد غياب 30 عاما، لكنه يواجه فقدان لقبه في دوري أبطال أوروبا بعد خسارته ذهابا في دور الـ16 بهدف نظيف أمام أتلتيكو مدريد.