Beirut weather 28.29 ° C
تاريخ النشر February 14, 2020 07:57
A A A
إليكِ العوامل التي تساعدكِ على تنشئة طفل حنون ومتعاطف
الكاتب: نواعم

نريد جميعاً أن يتمتع أطفالنا بصفات طيبة مثل الرحمة والهدوء والصبر واللطف والتحكّم بالنفس، ولكن عند البدء بتعليمهم مثل هذه الصفات، نواجه صعوبات كبيرة، فهذه الصفات ذات مفاهيم واسعة، وتحتاج إلى غرسها منذ الصغر، وإلى وقت طويل للتدريب عليها. وفيما يلي 7 أشياء تساعدك على غرس السلوكيات الجيدة داخل طفلك منذ الصغر، لينشأ حنوناً ومتعاطفاً..

1- الحب
يفهم الأطفال الجزء الممتع والحنون من الحب، ولكن ما عليكِ تعليمه لطفلك هو أن الإيثار إحدى طرق التعبير عن الحب، أن يقدّم مصلحة صديقه أو متعة أخيه على نفسه، وأن يحب الخير للآخرين، وأن يضع احتياجاته جانباً إذا اقتضى الأمر لإسعاد غيره، هذا جانب من الحب والتعاطف يجب تعليمه للطفل.
2- السلام
غالباً تتدخّل الأمهات لحل النزاعات التي تدور في دوائر طفلها، وذلك أملاً في توفير السلام له، بينما الحل أبسط من هذا، وهو تعليم الطفل كيفية تقليل النزاعات والمشاكل، هذا يجنّب الطفل الكثير من الصراعات، كما يجنّبك فرض الحماية الزائدة على الطفل، والتي تعرّضه لضعف الشخصية.
3- الصبر
تعليم الطفل الصبر أمراً صعباً، خاصة عندما يكون الطفل أصغر سنّاً، فالأطفال يواجهون صعوبة في الانتظار دون ملل أو شكوى، حتى إن كان مجرّد انتظار أثناء التسوّق، لهذا لا تنتظري حتى يتعرّض الطفل لموقف يحتاج إلى الصبر، ولكن عليكِ التحدث معه عن أهمية الصبر، وعدم الشكوى، وأن تعلّميه كيفية تسلية نفسه وقضاء الوقت حتى يستطيع الصبر.
4- اللطف
شجّعي طفلك على أن يتعامل بلطف مع الجميع، وأن يهتم بالمستضعفين أو المنبوذين، وأن يفكر دائماً في الآخرين ويراعي مشاعرهم.
5- الدماثة
علّمي طفلك أن يفكر في وقع كلماته على الآخرين قبل أن ينطق بها، وأن يعتمد على أسلوب لطيف ومهذب لإيصال أفكاره مهما تعرّض لضغوط.
6- السيطرة على النفس
ضبط النفس يشبه الصبر إلى حد كبير، علّمي طفلك أن يأخذ وقتاً للتفكير في ردة فعله قبل أن يهمّ به عندما يكون غاضباً، وأن يراقب كلماته وردود فعله حتى يستطيع النجاح في علاقاته.
7- الإخلاص
علّمي طفلك أن يلتزم تجاه مسؤولياته، وأن يخلص لأصدقائه، وأن يتقن أعماله، تنمية الإخلاص داخل الطفل يجعله حنوناً ومتعاطفاً.