Beirut weather 10.76 ° C
تاريخ النشر January 29, 2020 04:27
A A A
الفلسطينيون والمستوطنون «يتجنّدون» ضد خطة ترامب
الكاتب: الراي

نظم الفلسطينيون، احتجاجات ضد خطة الرئيس الأميركي دونالد ترامب للسلام في الشرق الأوسط، قبيل ساعات من الكشف عنها في واشنطن، مساء أمس، في حين رفض المستوطنون «صفقة القرن» التي تثير قلقهم، وعبروا عن تخوفهم من أن تدعم تشكيل دولة فلسطينية.
وأبلغ الرئيس الفلسطيني محمود عباس، مصر، أن السلطة ستسمح لسكانها بالتعبير عن رفضهم لصفقة السلام الأميركية، بطريقتهم.
وقال لأعضاء اللجنة المركزية لحركة «فتح»، «إننا نواجه أياماً صعبة ويجب أن نتحمل عواقب الرفض، مهما كانت. الوضع لن يبقى كما كان. لن أكون خائنا. كل من يريد من المنظمات الفلسطينية أن يكون معنا – فسنرحب به، ومن لا يريد – فسنقول له انه لا مكان له هنا. ترامب يريد فرض شيء علينا نحن لا نريده».
وأكدت حركة «حماس»، «أن المقاومة الشاملة والموحدة هي القادرة على إفشال كل مشاريع تصفية القضية الفلسطينية وفي مقدمها صفقة القرن».
وجاب أكثر من ثلاثة آلاف فلسطيني شوارع غزة وأحرقوا الأعلام الأميركية وصور ترامب على وقع هتافات «لا لا للصفقة» و«الصفقة لن تمر».
كما انطلقت مسيرات صغيرة شارك فيها المئات في مدن ومخيمات في غزة وكذلك في مدن في الضفة.
ودعا الفلسطينيون المجتمع الدولي إلى مقاطعة الخطة إدارة ترامب التي يعتبرونها منحازة للدولة العبرية ولم تعد تمثل وسيطاً محايداً في النزاع.
وفي حدث نادر جداً، سيشارك ممثلون عن حركة «حماس» في اجتماع القيادة الفلسطينية الذي دعا إليه الرئيس محمود عباس لبحث آليات الرد على خطة السلام.