Beirut weather 14.74 ° C
تاريخ النشر January 12, 2020 09:43
A A A
كلوب منزعج من إهدار فريقه الفرص الحقيقية

رغم توسيع الفارق في صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز وتحقيق رقم قياسي جديد، لم يسلم لاعبو ليفربول من أسهم النقد من جانب المدير الفني يورغن كلوب، بعد الفوز على توتنهام هوتسبير بهدف نظيف.
وقاد روبرتو فيرمينو “الريدز”، السبت، للفوز 1-صفر على “السبيرز”، ليحقق بذلك انتصاره 20 في 21 مباراة بالدوري، هذا الموسم، ويرفع رصيد نقاطه إلى 61، بفارق 16 نقطة عن ليستر سيتي الثاني الذي لعب مباراة أكثر.
لكن رغم الفوز، فإن كلوب كان “منزعجا” من إهدار فريقه الكثير من الفرص الحقيقية، خاصة في الشوط الثاني.
وأبدى المدرب الألماني “ضيقه” بشكل خاص من الظهير الأيسر أندرو روبرتسون، بعدما ضيع فرصة سانحة للتهديف بسبب قلة التركيز، حيث فشل، خلال إحدى الهجمات، في تمرير الكرة لثلاثة لاعبين كانوا غير مراقبين في مربع العمليات، رغم أنه كان يمرر بأريحية.
وقال كلوب: “عدم حسم المباراة بعد 50 أو 60 دقيقة هو بطبيعة الحال خطأنا”، مضيفا: “أتيحت لنا فرص كثيرة ولم نترجم أي واحدة منها إلى هدف”.
وتابع: “على سبيل المثال. فرصة روبرتسون حين كان في مربع العمليات وفشل في التمرير لثلاثة لاعبين أحرار، قبل أن يعترض المدافع توبي ألديرفيريلد الكرة. كانت ستكون فرصتنا الكبيرة”.
وأردف قائلا: “كان يتوجب علينا تسجيل المزيد من الأهداف. هذه هي الحقيقة”.
واعترف مدير ليفربول أن لاعبيه في الحاجة إلى أن يكونوا صادقين مع أنفسهم “لفشلهم في تحقيق فوز مريح”.
وسجل البرازيلي روبرتو فيرمينو هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة 37، فيما تعرض ليفربول للخطر في أكثر من مناسبة، وكاد يفقد نقاط الفوز في مباراة مهمة.