Beirut weather 13.37 ° C
تاريخ النشر December 21, 2019 12:02
A A A
أميركا في مأزق بسبب محاكمة ترامب

تصاعد الخلاف بين الجمهوريين والديمقراطيين بشأن كيفية إجراء محاكمة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، إذ طالب مشرعون ديمقراطيون مجلس الشيوخ باستدعاء مساعدين كبار للرئيس للشهادة في المحاكمة التي سيجريها المجلس.

 

وقالت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي إنها لن تسلم الاتهامات رسميا إلى مجلس الشيوخ قبل أن تعرف كيف سيدير زعيم الجمهوريين في مجلس الشيوخ ميتش مكونيل المحاكمة في محاولة لزيادة الضغط على الجمهوريين هناك، بحسب رويترز.

 

ومن غير المرجح أن تسفر المحاكمة عن إدانة ترامب أو الإطاحة به في مجلس الشيوخ الذي يهيمن عليه الجمهوريون والذي سينظر في اتهامين للمساءلة أقرهما مجلس النواب الذي يهيمن عليه الديمقراطيون يوم الأربعاء.

 

ويقول الديمقراطيون إن المساءلة أمر ضروري لأن ترامب يمثل من وجهة نظرهم تهديدا للديمقراطية وخاصة لنزاهة الانتخابات الرئاسية في 2020، فيما ينفي ترامب ارتكاب أي مخالفات ووصف التحقيق الرامي إلى مساءلته والذي فتحته بيلوسي في سبتمبر أيلول بأنه حملة اضطهاد.

 

وصرح مساعد ديمقراطي بارز في الكونغرس إن الديمقراطيين يريدون أن يسمح مكونيل لمساعدين كبار لترامب مثل ميك مولفاني، القائم بأعمال كبير موظفي البيت الأبيض، وجون بولتون، مستشار ترامب السابق للأمن القومي، بالإدلاء بشهاداتهم في المحاكمة.

 

وتساءل الزعيم الديمقراطي بمجلس الشيوخ تشاك تشومر قائلاً: “هل موقف الرئيس ضعيف لدرجة أنه لا يمكن لأي من رجاله أن يدافع عنه تحت القسم؟”.