Beirut weather 10.75 ° C
تاريخ النشر November 16, 2019 21:50
A A A
الأخطر في العالم… تفاصيل عن صواريخ “إيغلا” المضادة للطائرات
الكاتب: سبوتنيك

تعد صواريخ “إيغلا” من أخطر الصواريخ المحمولة على الكتف المضادة للطائرات، وتعتمد عليها العديد من جيوش العالم، باعتبارها واحدة من أكثر وسائل الدفاع الجوي فاعلية في التعامل مع الأهداف الجوية القريبة.
ويمكن لصواريخ “إيغلا” ضرب أهداف جوية على ارتفاعات تصل إلى 3500 متر، على مدى يصل إلى 5.2 كم، وفقا لموقع “ميليتري توداي”.
وأورد موقع “ميليتري توداي” الأميركي، 11 معلومة عن صواريخ “إيغلا” تشمل وتاريخ دخولها الخدمة العسكرية في الاتحاد السوفيتي، وطرازات الصواريخ، والدول التي تستخدمها حول العالم.

1- دخلت أول نسخة من هذه الصواريخ الخدمة في جيش الاتحاد السوفيتي عام 1981، ليكون بديلا لصواريخ “ستريلا 3”.

2- يصل طول الصاروخ إلى 1.57 مترا، وقطره 72مم، وامتداد زعانفه 30 سم.

3- وزن الصاروخ 10.8 كغم، بينما يصل وزنه بالقاذف إلى 17.9 كغم.

4- يحمل الصاروخ رأس حربي شديد الانفجار وزنه 1.17 كغم.

5- يتم توجيه الصاروخ نحو الهدف بالأشعة تحت الحمراء.

ويوجد نسخ من صواريخ “إيغلا” أولها “إيغلا 1” وآخرها صواريخ “فيربا”، التي تعد جيلا جديد من تلك الصواريخ، وهي:
6- “إيغلا 1”.. هي أول نسخة تم إنتاجها وأقصى مدى لها 5 آلاف متر، على ارتفاعات تصل إلى 2500 مترا.

7- “إيغلا 1 إي”.. نسخة تصديرية تعمل في العديد من الدول.

8- “إيغلا إس إيه 18 غروز”.. تم إنتاجها عام 1983 وتعمل في أكثر من 30 دول حول العالم بما فيها روسيا.

9- “إيغلا دي”.. تم تطوير هذه النسخة خصيصا من أجل القوات السوفيتية المحمولة جوا، وهي مصممة لتكون على جزئين لجعل أبعادها أقل.

10- “إيغلا إم”.. هي نسخة مخصصة للسفن لقوارب الدورية والسفن الحربية.

11- “إيغلا في”.. نسخة “جو – جو” يتم استخدامها على متن المروحيات العسكرية.

12- “إيغلا إن”.. نسخة أكثر حجما ورأسها الحربية أشد فتكا.

13- “إيغلا إس”.. هي النسخة الأحدث من صواريخ “إيغلا”، ودخلت الخدمة عام 2004، ويصل مداها إلى 6 كم، وهي مزودة بقناتي توجيه، وحماية عالية ضد التشويش الراداري المعادي، وتتميز بدقة عالية وقوة تدميرية أكبر من النسخ السابقة.

ويمكن استخدام هذه النسخة ضد الصواريخ المجنحة والطائرات دون طيار “درونز”.

14- ولفت موقع “ميليتري فاكتوري” إلى أن عدد الدول، التي تستخدم صواريخ “إيغلا إس” تشمل العراق، وإيران، والبرازيل، وليبيا، وروسيا، وسلوفينيا، وسوريا، وفنزويلا، وفيتنام، بينما أورد موقع “ميليتري توداي”، دولا أخرى، قال إنها تستخدم صواريخ “إيغلا إس” بينها أرمينيا وأذربيجان، مشيرا إلى وجود دول أخرى، لم يذكرها.

15- “فيربا”.. تمثل الجيل التالي من تلك الصواريخ، وهي أحدث إصدار من هذا النوع، ويمكن أن يكون بديلا لصواريخ “إيغلا إس” في المستقبل، ويتميز بوجود 3 قنوات رؤية لتتبع الهدف، و3 وسائل استشعار، تستخدم الأشعة فوق البنفسجية، والأشعة تحت الحمراء، وهو ما يمنحها قدرة عالية على التمييز بين الهدف الحقيقي ووسائل التضليل، التي تستخدمها بعض الأهداف الجوية للإفلات من الصاروخ.
ويتميز هذا الصاروخ بأن مداه 6 كم، ويحمل رأس تفجيري وزنه 1.5 كغم، ويمكنه ضرب أهداف تحلق على ارتفاعات تصل إلى 4500 متر.

16- “هواسونغ شونغ”.. هو نسخة يتم إنتاجها في كوريا الشمالية من صواريخ “إيغلا”.

17-“غروم”.. هي نسخة بولندية من صواريخ “إيغلا” في تسعينيات القرن الماضي.

18- يمكن للصواريخ الاشتباك مع أهداف على ارتفاعات تبدأ من 10 أمتار، وتصل إلى 3500 متر، وتزيد في بعض النسخ لارتفاعات أكبر، بحسب موقع “روس أوبرين إكسبورت” الروسي”.

19- يمكن إعداد الصاروخ للاشتباك مع الهدف خلال 13 ثانية، ويصل للهدف خلال أقل من 5 ثوان، ويتكون طاقمه من شخص واحد.