Beirut weather 14.07 ° C
تاريخ النشر October 17, 2019 18:54
A A A
تجمع العلماء و”حركة الجهاد”: انجازات المقاومة أنتجت محورا إقليميا قويا
استقبل “تجمع العلماء المسلمين” اليوم، الامين العام لحركة “الجهاد الإسلامي” زياد نخالة في مركزه في حارة حريك، وتم البحث في الشؤون العامة، وألقى رئيس الهيئة الإدارية الشيخ الدكتور حسان عبد الله كلمة قال فيها: استشرفنا مستقبل الصراع مع العدو الصهيوني انطلاقا من الواقع الذي نعيشه اليوم، وما حققته المقاومة من إنجازات حتى يومنا هذا الذي أنتج محورا إقليميا قويا بات يشكل خطرا حقيقيا على وجود الكيان الصهيوني، وأعطى أملا واضحا وكبيرا حول قرب زواله الذي هو وعد إلهي”.
وتوجه الى نخالة قائلا: “اسمح لي أن أعبر عن عمق امتناننا لحضوركم بيننا اليوم، وأن أقدم لكم باسم السادة العلماء في تجمع العلماء المسلمين درع التجمع التكريمي تقديرا منا لعطاءاتكم وجهادكم، وتعبيرا عن الشكر والامتنان لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين لما قدمته في سبيل القضية الفلسطينية، على أمل الاجتماع معكم قريبا جدا في صلاة واحدة في المسجد الأقصى، إنه سميع مجيب”.
ثم ألقى نخالة كلمة قال فيها: “نحن اليوم أفضل كقوى مقاومة من أي وقت مضى واجهنا فيه هذا العدوان، وفي البدايات تكون حركة نمو المقاومة بطيئة ولكننا اليوم نرى في ساحات ثيرة أن المقاومة تمددت في وقت قصير، أصبحت اليوم تستطيع أن تواجه وتستطيع أن تخلق توازنا وتفرض معادلات ووقائع على الأرض، هذا ليس إدعاء هذا هو حقيقة ملموسة نراها بأم العين، في فلسطين وفي لبنان، في إيران، في اليمن، في كل مكان ترفع فيه راية المقاومة”.
اضاف: “الشعب الفلسطيني الآن يضع معادلات جديدة ويحدث وقائع هامة. الأميركيون اليوم يلموا أذيال الخيبة من المنطقة، ويتراجعوا لأن هناك ثمنا سوف يدفعونه بمواجهة المقاومة، وكل يوم هناك تطور مهم في المنطقة لصالح الشعب الفلسطيني رغم كل ما يحيط بنا، لكن الإنجازات في الحقيقة كبيرة والمقاومة أيضا تتعزز والمقاومون يزدادون إلتفافا حول المقاومة رغم كل الإغراءات، ورغم الحصار لكن اطمئنوا وبحمد الله أننا بوضع أفضل من أي وقت مضى ونتقدم كل يوم”.