Beirut weather 17.16 ° C
تاريخ النشر October 6, 2019 13:15
A A A
قداس سيدة الحرج في محمية اهدن

أحيت ادارة محمية حرج اهدن ذبيحة الهية ترأسها الاب بول مرقص الدويهي على غرار كل ختام صيف اهدني، بجوار تمثال سيدة الحرج في المحمية، في حضور حشد كبير من الجمعيات الاهلية ومن المؤمنين.

بعد الانجيل المقدس ألقى الاب الدويهي عظة، دعا فيها الى “بذل المساعدة في مجتمعنا وكل حسب قدرته”، داعيا الى “شبكة تعاضد أجتماعي تحمي المجتمع الزغرتاوي”.

استشهد الدويهي بمقولة للرئيس الفرنسي جاك شيراك “بيتنا يحترق ونحن نتفرج”، مثنيا على “نخوة شباب اهدن في اخماد حريق جبل مار سركيس هذا الصيف، ومذكرا ب”أن ثرواتنا المائية والغابية والبيئية أولياتنا ولا يجب المساس بها أو التفاوض عليها، فالارض كانت وستبقى حياتنا”.

أضاف: “نشكر الله على هذه النعم لنعرف كيف نعيش مسيحيتنا، فالحرج ان اضعنا البوصلة فيه نضل طريقه، وهكذا فأن كلمة الله توجه وترشد وتصنع حياتنا، فالله أساس حياتنا كلها”.

وختم عظته بالصلاة على نية المتطوعين والموظفين واللجنة والجمعية وفريق العمل وكل من يتعب في ادارة المحمية، وصلى على نية الذين غابوا من هذا الفريق وهم: ريكاردوس الهبر، توفيق معوض، انطوان وبطرس ونديم الدويهي، رولان يمين من أعضاء لجان وعلماء وخبراء ومأمورين.