Beirut weather 26 ° C
تاريخ النشر August 24, 2019 18:16
A A A
سالم زهران : الكتلة الاوروبية الصديقة لحزب الله أكبر من الكتلة العدوة

وجه مدير مركز الإرتكاز الإعلامي سالم زهران تحية للجيش اللبناني ولأهلهم في عرسال واعتبر “أنه لو لم تتحرر جرود عرسال لما كنا هنا اليوم، ونحيي المقاومة التي بانت جهودها بعد المعركة والبارحة قال الحاج وفيق صفا أن السيد حسن نصرالله كان موجوداً شخصياً في الجرود مع مجاهدي المقاومة على أرض المعركة ولا أعلم ما اذا كانت الصور ستظهر للإعلام”.وعايد زهران أيضاً “الأمن العام اللبناني من أول عسكري من الشمال الى أقصى الناقورة ”.

وعلى الصعيد الاقتصادي، قال زهران: “مع احترامنا للصرافين عليهم الإلتزام بالسياسة المالية للبنان والتعميمات والمطلوب ضبط الصرافيين، ووزارة الإقتصاد معنية بتوزيع مفتشيها لضبط الموضوع اي إعادة تجربة موضوع ضبط الوزير رائد خوري الذي يُحترم بعد أن ضبطت سياسته موضوع المولدات”

وتساءل “كيف سأقنع المجتمع الدولي بأننا جديين بموضوع الدين العام و نحن نعكس صورة سيئة للمجتمع الدولي عبر حكامنا فهل من الطبيعي أن نقدم على امتحان التصنيفات ونحن سيئين بحق أنفسنا، لم تذهب الناس الى تركيا ؟ لم هناك سياحة بهذا الشكل عند اللبنانيين ؟ لأن اسعار لبنان أصبحت باهظة جداً ونزهة ساعتين هنا تساوي خمسة أيام في تركيا كما نحول سنوياً مليار ومئة مليون دولار للمساعدات في المنازل من الأجانب، لا أقول أني ضد ثقافة الفتاة التي تساعد في المنزل لكن في الخارج هناك شركات محلية لتدبير الأمور المنزلية وهذا حل للأزمة .“

وقال “أول إجراء علينا فعله هو حماية الصناعات المحلية، لا نطلب تصنيع مفاعلات نووية وطائرات لكن نطلب أن نكون كجيراننا، خطة ماكينزي الإقتصادية كانت تصلح اليوم والبارحة لكن قد لا تصلح إذا لم نبدأ بها الآن ولا مجال لتضييع الوقت فهذا البلد، اذا ملكنا ارادة جدية، يمكن اعادة إعمار إقتصاده”

وعن حادثة قبرشمون قال زهران “الرئيس الأول في بيروت سهيل عبود لحد الآن لم يبت بمسألة كف يد قاضي التحقيق مارسيل باسيل والنائب السابق وليد جنبلاط تعهد بتسليم ثلاثة عشر شخصاُ ولم يتم تسليمهم حتى الآن بإنتظار البت بالشق القضائي، ونحن معنيون بحث القضاء على تعيين قاضي جديد أو الإستئناف ”

وكشف زهران ان التيار الوطني الحر اتصل بحزب الله بعد نشر الفيديو الذي ضجت به مواقع التواصل وسأله هل من تعليق؟ فأجابه حزب الله أن هذا الفيديو لا يستحق التعليق لأن ما قاله الوزير باسيل هو ما قاله بمجلس الوزراء وسبق وقاله لحزب الله علناً وبشكل واضح “.

ورأى أنه “بالموضوع الدرزي “طلال إرسلان مرتاح بهذا العهد والعهد القادم وهو يُحسن وضعه واذا عشنا للإنتخابات القادمة هناك اربع مقاعد درزية لجنبلاط تحت الخطر لأن حزب الله لن يعطي جنبلاط مقعد ببيروت ومقعد بالجنوب “

أضاف “الواضح أن رئيس الجمهورية سيكون من الثامن آذار من هنا الى ثلاث دورات، سليمان فرنجية جبران باسيل فإميل اميل لحود”.

وحول انتزاع الحريري ملف التفاوض في ملف ترسيم الحدود البحرية رد زهران: “أميركا تخاف أن يصبح البحر “مزارع شبعا الجديدة” وحزب الله أعطى الرئيس بري كل التفويض وأنه اي الحزب لن يتفاوض مع أميركا لذلك سيفاوض الرئيس نبيه بري بالأمور السياسية والأمور التقنية مع اللواء ابراهيم “.

ولفت الى أن “الإتحاد الاوروبي يدرس موضوع إدراج حزب الله على لائحة الإرهاب والمشروع إلى فشل”، موضحًا أن “الكتلة الاوروبية الصديقة لحزب الله أكبر من الكتلة العدوة”.

أما فيما يتعلق بزيارة وزير خارجية تركيا جاويش اوغلو قال زهران:” على جاويش أوغلو ان يحل مشاكله قبل المجيء الى لبنان”.

وأساس الزيارة حسب زهران النقاش في الشأن الإقتصادي اما الحديث السياسي وتحديدا في المسألة السورية “فمضيعة للوقت.