Beirut weather 33.06 ° C
تاريخ النشر July 10, 2019 05:54
A A A
درع فضائي… ميزات جديدة لمنظومة “إس-500” الروسية
الكاتب: سبوتنيك

ستقوم منظومة الدفاع الجوي الروسية الأحدث “إس-500″، والتي ستدخل الخدمة في القريب العاجل، بالإضاقة إلى اعتراض الصواريخ الباليستية العابرة للقارات والبحث عن الأقمار الصناعية، فإنها ستؤمن الحماية من الأسلحة الفضائية.

وفي وقت سابق، أعلن أحد مؤسسي المنظومة، النائب الأول لمدير شركة “ألماز — أنتيي”، سيرغي دروسين، عن قدرات المنظومة الفضائية.

وقال إنه لعمل “إس-500” خارج الغلاف الجوي، احتجنا إلى حلول تكنولوجية جديدة.

وأضاف أن منظومة “إس-500” لن تحل مكان سابقاتها “إس-400″ و”إس-300” بل لها دور تكميلي مختلف تمام. حيث سوف تدمر الأهداف السريعة والتي لا تستطيع المنظومات الحالية إسقاطها، مشيرا إلى أن “إس-500” سيدخل حيز الخدمة في أقرب وقت.

وهناك ميزة أخرى لمنظومة “إس-500″، حيث سيتم استخدام أنواع مختلفة من الرادارات للكشف عن أنواع مختلفة من الأهداف وتتبعها، وسيتم إسقاطها بصواريخ مختلفة أيضا. كما أن هذه المنظومة ستعمل مع منظومات الدفاع الجوي الأخرى.

يذكر ان اس-500 فعالة جدا في اعتراض “الطائرات الشبح”، اذ ان “مدى إس-500 البعيد جدا يجعلها سلاحا مثاليا في اعتراض الأهداف غير المكشوفة”.

ووفقا للمحللين، تم تطوير المنظومة الروسية في المقام الأول كمنظومة دفاع جوي بعيدة المدى، للقيام بمهام في مناطق الحظر أو الأماكن التي يصعب الوصول إليها. ويمكن أيضا استخدام إس-500 كسلاح مضاد للأقمار الصناعية.

وأشار الخبير العسكري فيكتور موراخوفسكي إلى أن إس-500 ستحل محل إس-300 وإس-400.

وقال الخبير: “إس-500 هي منظومة واعدة متكاملة للدفاع الجوي والصاروخي. هذه هي الخطوة التالية، هي فرصة ل”تغطية” مناطق كاملة من الضربات، بما في ذلك من الصواريخ البالستية العابرة للقارات، ومن وسائل الهجوم المحتملة، مثل الطائرات الأسرع من الصوت، التي تعمل الولايات المتحدة على تطويرها الأن بنشاط “.

ووفقا له، فإن إس-500 خيبة أمل كبيرة ومصدر للقلق في وزارة الدفاع الأميركية.