Beirut weather 12.18 ° C
تاريخ النشر June 30, 2019 08:28
A A A
كسب آلاف الدولارات من قراءة «رسائل الموتى الأخيرة»

استطاع بيل إدغار أن يكسب آلاف الدولارات خلال الشهور الأخيرة من خلال أداء خدمة غير تقليدية، ألا وهي قراءة رسائل يكتبها أشخاص قبل وفاتهم موجهة للحاضرين لجنازاتهم في أستراليا.
تلك الخدمة التي قدمها 7 مرات منذ أن بدأ العام الماضي في حضور الجنازات وقراءة تلك الرسائل التي يتنوع مضمونها من الهجوم على بعض الحاضرين أو الاعتراف بأخطاء ارتكبها المتوفى، وفي بعض الأحيان تحتوي على عبارات حب للزوج أو الزوجة.
ويروي إدغار، بحسب صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، كيف بدأ تقديم تلك الخدمة، حيث وظفه أحد الأشخاص لديه باعتبار أن إدغار كان يعمل محققاً خاصاً، وأعطى هذا الشخص البالغ من العمر 79 عاماً إدغار مظروفاً مغلقاً وطلب منه أن يحضر جنازته ويقرأ ما به عندما يقوم شخص معين وصفه بأفضل أصدقائه بتأبينه، وبالفعل نفذ إدغار طلب المتوفى رغم أنه أعرب في البداية عن مخاوفه من أن هذا قد يعطل المشيعين.
ويقول إدغار إن المتوفى وجه الرسالة لزوجته وصديقه، حيث قال إنه يحبها كثيراً ويعلم أن صديقه حاول أن يخونه معها ولكنها رفضت وتمسكت بحبه، وتابع أن نحو 88 شخصاً كانوا يحضرون الجنازة، ولكن أكثرهم غادروها بعدما سمعوا تلك الرسالة الصادمة خوفاً من أنهم ربما يكونون ضحايا لرسالة أخرى للمتوفى.
وأوضح إدغار أنه استمر في تقديم تلك الخدمة في عدة جنازات في مدن أسترالية أخرى مثل ملبورن ونيو ساوث ويلز، وأن المتوفين كشفوا في بعض الأحيان عن ارتكاب بعض الأخطاء والجرائم مثل السرقة، ولكنه أكد أنه يحذر عملاءه بأنه سيبلغ الشرطة بأي مخالفات سيجدها في تلك الرسائل.
وذكر أن تلك المهنة تدر عليه دخلاً جيداً رغم أنها غير مريحة.