Beirut weather 17.04 ° C
تاريخ النشر March 16, 2019 12:35
A A A
حفل غداء لدعم مشروع ” OZZY” لذوي الإحتياجات الخاصة في بحيرة بنشعي
الكاتب: رين نكد - موقع المرده
<
>

أقامت جمعية “OZZY” لمناسبة نيلها العلم والخبر حفل غداء يعود ريعه لدعم مشروعها المتعلق بذوي الاحتياجات الخاصة في حضور لافت فاق الثلاثمئة مشارك بين ممثلين عن مجمعيات وشخصيات اقتصادية وإعلامية واجتماعية وحشد من الاهالي وذلك في مطعم بحيرة بنشعي لصاحبه السيد شربل مارون .

 

بدايةً، افتتحت الآنسة رين نكد الإحتفال بكلمة قالت فيها:
“OZZY مطعم شباب وصبايا مليانين طاقة وإرادة
OZZY مطعم شغل وسائل الإعلام المرئية، المسموعة والالكترونية، وكانت صاحبة فكرة تأسيسه السيدة جاكلين مكاري “ام سمعان”. واليوم نحنا كلنا مجموعين حول “أم سمعان” حتى ندعم مشروع هو الأوّل من نوعو بلبنان ونساهم باستمراريته حتّى يضلّ يقدّم محبّة وانسانية”.

 

ثمّ كانت لمحرّرة موقع “Arab Economic News” السيدة فيوليت بلعا كلمة من القلب توجّهت من خلالها لرئيسة جمعية OZZY حيث قالت: “لم نجتمع اليوم حول مائدة محبة فقط، بل حول مبادرة محبة اصبحت نادرة. كلّ فعل نقوم به يحتاج لمحبة وايمان لينجح ويُترجَم لأفعال ايجابية في المجتمع”.
وروت السيدة بلعا كيف تعرّفت على OZZY وعلى مبادرة ام سمعان الهادفة لخدمة المجتمع خلال وسائل الإعلام، ولفتت الى انها قررت وزوجها السيد مارون بلعا دعم مبادرة “ام سمعان” الإنسانية وتعميمها.
وأضافت: “رأينا في هذه المبادرة أكثر من مبادرة أو مطعم أو مساعدة، بل خدمة لفئة مهمة من المجتمع، سمحت لهم بأن “يذوبوا” فيه ليصبحوا أبناء حقيقيين لهذا المجتمع”. كما لفتت السيدة بلعا الى ان مبادرة OZZY تلمس ايضاً أهل الشباب والصبايا العاملين فيه، وشكرت السيدة جاكلين مكاري لمبادرتها مشيرة الى أن التكريم الذي مرّت من خلاله العام الماضي في كازينو لبنان ليس سوى بصمة صغيرة حاولت وزوجها اضافتها، كما عايدت “أم سمعان” بعيد الأمهات وقالت: “أولادك بجانبك ونحن بجانبك دائماً”، متمنية أن “ترافق موارد المحبة جميع الأمهات لمواجهة تحديات الحياة”.

 

كما تحدثت رئيسة جمعية جورج يمين الثقافية السيدة ماريا يمين عن مؤسسة الجمعية السيدة جاكلين مكاري وقالت” انها امرأة عصامية، صاحبة صالون للسيدات تعرّضت لخسارة ابنها الوحيد سمعان وبدل ان تُصيبَ العتمةُ حياتَها فتّشت عن الضوء وغيّرت شكل الحزن بالطريقة التي من الممكن التعايش معها.هي إمرأة إبتكاريّة حوّلت مشاعرَها الى طاقة إيجابية ، فأطلقت أوّل مطعم في لبنان عماله من ذوي الإحتياجات الخاصة” وتابعت “فور إعلان الخبر، اكتشفنا تفاعلاً اعلامياً غير مسبوق وصارت ام سمعان مع “أولادها” من ذوي الإحتياجات الخاصة تحت الضوء تستقبل وإيّاهم وسائلَ الإعلام ويُعبّرون خيرَ تعبير عن تجربتِهم، ما جعلَ هذه المبادرة تُحققُ قَبولًا وتفاعلًا كبيرًا بين أفراد المجتمع على اختلاف أطيافِه وأعماره، حيثُ اتّضحَ لي أنّ الكثيرين كانوا فقط بانتظار مَنْ يبادر تماماً كما فعلت ام سمعان، التي تؤسس اليوم جمعية OZZY مستحصلةً من وزارة الداخلية على العلم والخبر بالشراكة مع جمعية “أم” ووضعتْ نُصبَ عينيها مشروعاً حلماً، فهو مرسومٌ في فكرِها قبل ان يُرسمَ على الورق ومبنيّةٌ أحجارُه في خيالِها قبل أن ينالَ رخصتَه من التنظيم المدني، فاتحةً ابوابَه لفرصِ عمل لذوي الإحتياجات الخاصة من المراهقين في الطابق الأوّل، فارشةً الأسرّة لكبارِ السن منهم في الطابق الثاني.إنّه البيت-الحلم طبعاً ولكنّ المشاريعَ الكبيرة والصغيرة تبدأ أحلاماً، ومع تصميم ام سمعان وايمانِها ليس مستغرباً ان تدعونا لنضعَ حجرَ الأساس في منطقةٍ قريبة من هنا خلال أشهر.

وختمت يمين ” مشروع OZZY سينمو ويتحقق بفضلِ احتضان المجتمع له اي بفضلِكم، شاكرة الحضور وخصّت بالشكر السيدة ريما سليمان فرنجية “السيدة الحاضرة والمتابعة والتي عندما افتتحت مطعم ozzy في الصيف أضافت إليه جَناحَين وحلّقت الفكرة وكانت إهدن الرائدة في انخراط الأشخاص من ذوي الإعاقة في مطعم مفتوح للعامة”

وفي الختام، أشارت السيدة جاكلين مكاري صاحبة مشروع OZZY الى انّ ابنها سمعان الذي فقدته هو معها في كل خطوة، وانها وجدت وجه يسوع وكل المحبة بالأولاد من ذوي الإعاقة، مشددة انّ مشروعها هو لخدمتهم صغاراً وكباراًً وتمنّت على كل من دعم مشروعها أن يبقى على عطائه لأنّ الاستمرار يتطلّب الكثير من التعب والصبر .

 

وفي خلال الحفل تمّ عرض ربورتاج من إعداد الآنسة آفلين حليس يروي قصّة OZZY التي تنمو يوماً بعد يوم.

 

وقد شكرت جمعية OZZY موقع المرده الالكتروني لاهتمامه بالمبادرة ومتابعة اخبار الجمعية.