Beirut weather 14.76 ° C
تاريخ النشر April 12, 2016 04:36
A A A
مهمة صعبة لـ«طرابلس» أمام «الفيصلي» في عمان

«العهد» للتأهل على حساب «الحد» ومهمة صعبة لـ«طرابلس» أمام «الفيصلي» في عمان
*

يمني بطل لبنان «العهد» النفس بتكرار «الثلاثاء الأبيض» للمرة الثالثة توالياً عندما يخوض اليوم مباراته مع «الحد» البحريني (15.00 ـ ملعب صيدا)، في الجولة الرابعة من تصفيات «كأس الاتحاد الآسيوي» بكرة القدم، لأن فوزه سيضعه في قلب التأهل إلى الدور الثاني، بينما يواجه ممثل لبنان في البطولة «طرابلس» مهمة صعبة في العاصمة الأردنية عمان امام «الفيصلي» (3.30 ـ إستاد عمان)، والفوز وحده سيبقيه في المنافسة على التأهل.

«العهد» * «الحد»
يتصدر «العهد» المجموعة الأولى بست نقاط متقدماً بفارق نقطة عن «آلتين آسير» التركماني، ونقطتين عن «الوحدات» الأردني وخمس عن «الحد».
فوز «العهد» اليوم سيرفع رصيده إلى تسع نقاط ما يعني ضمانه التأهل إلى الدور الثاني وتبقى مباراتاه الأخيرتان للمنافسة على المركز الأول.
الأوضاع الفنية للفريقين قبل مباراة اليوم، ترجح كفة «العهد»، الذي كانت بدايته في التصفيات مخيبة عندما تلقى خسارة غير مبررة امام «آلتين آسير» بهدفين نظيفين في عشق آباد ما أدى إلى إقالة المدرب محمود حمود، وانتفض بعدها بقيادة المدرب الألماني الجديد روبرت جاسبرت مسقطاً «الحد» في المنامة (5 ـ 2)، ومن بعده «الوحدات» الأردني (3 ـ 2).
منطقياً، من المتوقع فوز «العهد»، لأنه تغلب على «الحد» بنتيجة كبيرة في المنامة في مباراة قدم فيها أداء رائعاً حيث تالق جميع لاعبيه بقيادة عباس عطوي «أونيكا» إلى جانب أحمد زريق، عباس كنعان، حسين دقيق، هيثم فاعور، السوري عبد الرزاق الحسين، المدافع الأوغندي دينيس ايغوما، التونسي يوسف المويهبي، هداف الفريق السنغالي محمدو درامي والحارس محمد حمود، كذلك يخوض المباراة بمعنويات عالية بعد تحقيقه النتيجة الأعلى في تاريخه بـ«الدوري» في شباك مرمى «الحكمة» (9 ـ 1).
وفي المباراة الثانية ضمن المجموعة ذاتها، يبحث «الوحدات» عن الفوز على مستضيفه «التين اسير»، لتعزيز حظوظه بالتأهل الى الدور الثاني، علماً أن مباراة الذهاب في عمان انتهت بالتعادل (1 ـ 1)، إلا أن غياب حارسه الدولي عامر شفيع الموقوف ست مباريات قد يؤثر سلباً عليه.
ويقول مدرب الفريق رائد عساف (أ ف ب): «يرفع فريقي راية التحدي ويملك رغبة حقيقة بالفوز والعودة بثلاث نقاط تعزز حظوظه بالتأهل»، مشيرا الى «صعوبة المواجهة».

«الفيصلي» * «طرابلس»
في المجموعة الثانية، يحتل «الفيصلي» المركز الثاني بخمس نقاط على بعد نقطة من المتصدر «نفط الوسط» العراقي وبفارق نقطة عن «طرابلس» الثالث بينما يحتل «إستقلال دوشنبة» الطاجيكي المركز الأخير بنقطة واحدة.
وبعكس نتائجه في «الدوري» المحلي، فإن «طرابلس» يبلي حسناً في البطولة الآسيوية، حيث خسر بصعوبة بالغة أمام «نفط الوسط» بهدف وحيد قاتل في طهران، ثم فاز على «إستقلال» (2 ـ 1)، في طرابلس، قبل أن يهدر الفوز على «الفيصلي» مكتفياً بالتعادل معه (1 ـ 1)، في طرابلس.
ومما لاشك فيه، أن مهمة «طرابلس» ستكون صعبة جداً في مواجهة «الفيصلي» الذي لا بديل له عن الفوز كي يمشي قدماً نحو التأهل إلى الدور الثاني، وهو الذي يتطلع لمصالحة جماهيره الغاضبة بعدما سقط يوم الجمعة بهدف وحيد امام «الجزيرة» في الدوري المحلي ما جعله يحتل المركز الثاني متأخراً عن «الوحدات» المتصدر بثلاث نقاط.
يؤكد مدرب «طرابلس» ان فريقه يملك فرصة حقيقية لمنافسة «نفط الوسط» و«الفيصلي» على بطاقتي التأهل إلى الدور الـ 16، لكنه شدد على أن ذلك يتطلب تجنب الخسارة امام «الفيصلي» اليوم في مباراة صعبة وشاقة.
وفي المباراة الثانية، يأمل «نفط الوسط» بتكرار فوزه على «إستقلال» بعد ان تغلب عليه ذهابا (2 ـ صفر)، للبقاء في صدارة المجموعة وقطع اكثر من نصف الطريق الى الدور الثاني.

جاسبرت: «العهد» أفضل وسنتأهل للدور الثاني
اعتبر مدرب «العهد» جاسبرت أن المباراة مع «الحد» اليوم ستكون أصعب من مباراة الذهاب في المنامة والتي فاز فيها فريقه (5 ـ 2)، وقال في المؤتمر الصحافي الذي عقد أمس: «يعرف لاعبو فريقي هذا الشيء. أتوقع أن يكون أداء البحرينيين أقوى من الذهاب، لكن في الوقت عينه فإن فريقي أفضل، لأنه حقق نتائج جيدة في الدوري المحلي منذ مباراة المنامة، لافتاً الى عدم وجود اصابات في الفريق «وهو أمر جيد بالنسبة لكونه يمنحني خيارات أكثر قبل المباراة وخلالها على صعيد التبديلات»، خاتماً بالتأكيد على سعيه للتأهّل الى الدور الثاني.
من جانبه، أشار القائد عباس عطوي الى صعوبة المباراة «فالفريق البحريني قوي وجيد، ولكن في الوقت عينه فإننا جاهزون لخوض مباراة التأهل».