Beirut weather 21.93 ° C
تاريخ النشر February 15, 2019 11:15
A A A
يوسف فنيانوس: سنستمر بعملية تطوير المطار
الكاتب: موقع المرده
<
>

أكّد وزير الأشغال العامة والنقل المحامي يوسف فنيانوس ان تدقيق الحسابات في الطيران المدني (Audit) حدث للمرة الأولى سنة 2009 بعد أن قامت الدولة اللبنانية بتأجيله 4 مرات الى ان قررت أن يقام من 6 شبط 2019 حتى اليوم.
وقال في مؤتمر صحفي مشترك مع وزيرة الداخلية والبلديات ريا الحسن في المطار بعد اجتماع مع مسؤولين في المنظمة الدولية للطيران المدني “الايكاوا”: واليوم كانت الجلسة الختامية حيث استمعنا الى شرح مبدئي للجنة المنتدبة من قبل منظمة الطيران الدولية”. ففي العام 2009 كان عدد الأسئلة 285 سؤال وتم الحصول على 39% من الاجابات كما أُعلن عن ذلك سابقا في بيت الوسط. اما عدد الأسئلة اليوم فقد بلغ 498 سؤال والطيران المدني تطوّر وزادت الاحتياجات حول موضوع سلامته وأمنه لذلك كل سؤال كان يحتوي على 10 أسئلة وصولا الى 20 سؤال ضمن السؤال هذه كمية الأسئلة الكبيرة كانت تتعلّق بـ 8 محاور أساسية منها متعلقة بالقوانين والأنظمة، اضافة الى الناحية التنفيذية وكيف يتم العمل. وهنا أود أن أطمئن اللبنانيين الى اننا نسير على الطريق الصحيح والاجراءات التي اتخذت بمطار الرئيس الشهيد رفيق الحريري الدولي أثبتت فعاليتها وهي بحاجة للمتابعة اليومية والمشاكل التي تحصل تجري معالجتها بالتعاون بين وزارتي الداخلية والأشغال العامة والنقل.
وأضاف “توجد نقاط قوّة باشرنا بها وتبيّنت نتائجها في عملية التدقيق التي حصلت وتوجد نقاط ضعف تتطلب المتابعة وهي ليست ضعف بالأمن لذا يجب الفصل بين سلامة وأمن الطيران المدني ومطار الرئيس الشهيد رفيق الحريري لم يتعرّض لأي خلل أمني في ظل الأزمات وموجات الارهاب ولم تتأثر حركة الطيران فيه. وقد سمعنا اليوم في مطار دبي أنه تم تأجيل حركة الطيران لوجود طائرات مسيرة في الجو والحمد لله لم يحصل أي تأخير في الرحلات في لبنان فالأمور منتظمة جدا.
وتابع فنيانوس: قبل أسبوع وقّعت ووزير الداخلية السابق الذي أوجه له التحية نهاد المشنوق الاستراتيجية الوطنية لأمن الطيران ولم يتسنّ الوقت الكافي لتنفيذ هذه الاستراتيجية والمدير العام أصدر القوانين التطبيقية تمهيدا لوضعها موضع التنفيذ.
وأضاف: أنا راض عن النتيجة التي وصلنا اليها اليوم خاصة أن الدولة تأخرت منذ العام 2009 حتى أقرت هذه الأمور التي يجب القيام بها وأنا راض عن المستوى الذي وصلنا اليه اليوم بتكاتفنا. وأدعو الجميع للنظر بإيجابية حتى تصبح النتائج ملموسة بعد شهرين اي في 15 نيسان 2019 ولدينا مهلة شهرين للاستجابة الى التوجيهات.
وقال: “سنستمر بعملية تطوير هذا المطار حتى يصبح في المستوى الذي نحلم به. وقد جرى تلزيم بمبلغ 18 مليون دولار لمجلس الانماء والاعمار للقيام بالأعمال في المطار لكي يستوعب حوالى المليوني راكب”، مشيرا الى أنه في عيدي الميلاد ورأس السنة كانت هناك لوائح اضافية على الحجوزات في الفنادق والقسم الأكبر منها من الأخوة الكويتيين وانشاء الله يأتي السعوديون أيضا هذه السنة الى لبنان.
وختم قائلا: “أريد أن أشكر الكابتن محمد عزيز والعقيد جورج نادر وشادي الحسن وشادي بو أنطون والعميد عون على جهودهم”، كما أريد أن اشكر رئيس ومدير عام شركة طيران الشرق الأوسط محمد الحوت وشركة “ميز” التي قدمت المساعدات”.

من جهتها أكدت وزيرة الداخلية ​ريا الحسن​ انها تضع ملف المطار في صلب أولوياتها وقالت: “لن نتهاون في اي استثناءات تُعطى وتطرح علامات استفهام حول سلامة المطار وسأتشدد في هذا الموضوع”. وأضافت: “اننا نسعى إلى إعادة ثقة المواطن اللبناني بالأجهزة الأمنية​ والرقابية، وموضوع الاصلاحات في المطار ضمن الأولويات”.
وقالت: “أننا ندخل الى زمن جديد وسنغيّر الصورة ونريد اعطاء ثقة اكبر بالاجهزة التابعة لنا كما نريد اعادة ثقة المواطن بالأجهزة الرقابية وغيرها، وسأتشدد في الاستثناءات داخل حرم المطار واثني على الجهود التي بذلها وزير الاشغال ​يوسف فنيانوس​ في الفترة الاخيرة”.