Beirut weather 21.36 ° C
تاريخ النشر February 8, 2019 14:39
A A A
جورج احرق نفسه بسبب الاقساط… شقيقه يروي التفاصيل والثانوية تتمنى توخي الدقة
الكاتب: موقع المرده

حادثة اليمة ارخت بثقلها اليوم على منطقة الكورة بشكل خاص وعلى لبنان بشكل عام حيث اقدم احد المواطنين وبسبب ضيق الحال الى اضرام النار بنفسه.
وفي التفاصيل حسبما رواها الاهالي لموقع “المرده” ان المواطن جورج زريق اقدم امام ثانوية بكفتين في الكورة الى احراق نفسه لعدم تمكنه من دفع اقساط اولاده الذين يتلقون
العلم في المدرسة ، الا انه وبسبب ضيق الحال لم يعد يتمكن من دفع الاقساط، ما دفعه الى احراق نفسه امام المدرسةيوم امس حيث نق الى مستشفى السلام في طرابلس بسبب وضعه الحرج الا انه ما لبث ان فارق الحياة صباح اليوم.
وفي اتصال مع موقع “المرده” أكد رئيس بلدية بكفتين السيد جورج جوزيف شوبح أن ما حصل في حادثة الكورة ان المواطن جورج زريق أحرق نفسه قبل دخوله الى المدرسة حيث عمد وفور وصوله امام المدرسة الى صب البنزين على جسده واضرام النار بنفسه ما أدى الى اصابته بحروق بليغة نقل على اثرها الى المستشفى غير أنه ما لبث ان فارق الحياة متأثرا بهذه الحروق.
وأضاف السيد شوبح ان مدير المدرسة كان تجاوب مع زريق وأبدى كل تعاون الا أن المفاجأة كانت بإقدام الأخير على احراق نفسه.
من جهته اكد شقيق جورج السيد شكري زريق في حديث لموقع “المرده” ان مدير المدرسة طالب شقيقه بمبلغ مادي نتيجة الاقساط وان جورج اكد له انه سيدفع حالما يتوفر لديه المال للايفاء الا انه يريد افادة لنقل ابنته الى مدرسة رسمية لان وضعه المادي بات صعبا، لافتا الى ان شقيقه نقل نجله الى مدرسة رسمية في وقت سابق، موضحا ان مدير المدرسة استفز جورج اكثر من مرة عبر الهاتف مؤكدا انه لن يحصل على الافادة قبل تسديد كامل الاقساط، موضحا ان اخيه عرض على المدير توقيع تعهد يضمن حق المدرسة الا انه رفض هذا الامر وطالبه بالدفع، مشيرا الى انه تماهى اليه اليوم ان المبلغ يتراوح بين ال 3000 وال 4000 دولار الا انه غير اكيد من ذلك وسيتحقق من الامر.
ولفت الى ان شقيقه هدد بانه سيحرق نفسه اذا لم يحصل على الافادة الا ان المدير لم يتجاوب، مؤكدا انه سيتقدم بشكوى بحق المدير لانه يعتبر انه السبب في انتحار شقيقه داعيا السلطات المختصة الى فتح تحقيق ومحاسبة الفاعل الذي تسبب بانتحار شقيقه.

وفي وقت لاحق، أصدرت ثانوية سيدة بكفتين الارثوذكسية في الكورة، بيانا عن وفاة السيد جورج زريق، جاء فيه:
“إن ادارة الثانوية تأسف للحادث الأليم الذي وقع أمس على مدخل الثانوية والذي أدى الى وفاة المرحوم السيد جورج فريد زريق الذي نصلي لأجل راحة نفسه وتعزية قلوب ذويه.
ويهم إدارة الثانوية ان تشرح الظروف التي رافقت الحدث الأليم وتبين للرأي العام ولوسائل التواصل الاجتماعي حقيقة ما جرى، لأن ما يتم التواصل به والاعلان عنه لا يمت للحقيقة بصلة، إذ إنه تم التركيز على ان المرحوم، نتيجة مطالبة إدارة الثانوية له بدفع الأقساط المدرسية وعدم التزامه، هددت بطرد ابنته، الامر الذي دفعه الى إحراق نفسه.
إنه لأمر معيب ان يتم تداول هذا الامر بهذه الخفة، إذ ان ادارة الثانوية، وتبعا لأربعة نداءات خطية متتالية، منذ مطلع العام الدراسي الحالي، طلبت من اولياء الطلبة الحضور الى المدرسة لتسوية اوضاعهم المالية والادارية الخاصة بأولادهم، ولم يصدر عنها اطلاقا أي تهديد بطرد اي تلميذ، كما ان ادارة الثانوية، وتوضيحا لما حصل، سوف تكشف ادارة المدرسة ان المرحوم بسبب اوضاعه الاقتصادية تعاطفت معه منذ تسجيل ولديه سنة 2014 – 2015 على اعفائه من دفع الاقساط المدرسية، باستثناء رسوم النقليات والقرطاسية والنشاطات اللاصفية، وعليه فكل ما يتم تداوله هو غير صحيح ولا يمت الى الحقيقة بصلة.
كما تتمنى ادارة الثانوية على جميع وسائل الاعلام توخي الدقة والصدق وعدم زج اسم ثانوية سيدة بكفتين الارثوذكسية قبل مراجعة إدارتها، تحت طائلة تحميلهم كل المسؤوليات”.

(Visited 611 times, 1 visits today)