Beirut weather 22.35 ° C
تاريخ النشر January 25, 2019 06:46
A A A
إعادة إطلاق القروض السكنيّة اليوم

من المرتقب أن يُصدر حاكم مصرف لبنان رياض سلامة اليوم التعميم المتعلق برزم القروض الإسكانية. ولا تزال التفاصيل المحيطة بهذا التعميم غير واضحة بدقة لجهة القيمة والتوزيع والفوائد.
بعد حوالى العام على توقّف القروض السكنية، من المتوقع ان يوقّع حاكم مصرف لبنان رياض سلامة اليوم (إذا لم يطرأ اي تعديل على التوقيت) رزمة جديدة من القروض السكنية المدعومة. ورغم انّ هذه الخطوة منتظرة من حيث قدرتها على تحريك السوق العقاري والقطاعات المرتبطة به، الّا انّ الرزمة الجديدة المعدّة أدخلت عليها تعديلات وشروط جديدة.
وقبَيل صدور التعميم، يتم تداول معلومات غير رسمية، تفيد انّ قيمة الرزمة ستقارب الـ500 مليون دولار (750 مليار ليرة) وسيجري توزيعها على المؤسسة العامة للاسكان، والاسكان العائد الى المؤسسات العسكرية من جيش وأمن دولة وقوى أمن وأمن عام وأمن دولة، الى جانب مصرف الاسكان.
كيف ستتوزع هذه الرزم على هذه المؤسسات؟ وكم ستبلغ حصة كل واحدة منها من القروض؟
مصدر مطّلع قال لـ»الجمهورية» انّ الرزمة ستتضمّن خفض سقف القرض الذي كان يعطيه مصرف الاسكان من مليار و200 مليون ليرة، أي 800 الف دولار الى ما بين 400 و 500 مليون ليرة كحد أقصى (وذلك لحصره بذوي الدخل المحدود والمتوسط)، في حين سيتم الابقاء على سقف قرض المؤسسة العامة للاسكان والمحدّد بـ 270 مليون ليرة بما يوازي 180 الف دولار، اي من دون أي تعديل.
أضاف المصدر: نترقّب ما اذا كان التعميم سيبقي على النسبة المئوية نفسها المطلوب ان يؤمّنها الشاري، والتي كانت محددة بما نسبته 20 في المئة من ثمن الشقة السكنية، وذلك لأنه في المفاوضات السابقة طالبت بعض المصارف بأن يؤمّن المالك ما بين 30 الى 35 في المئة من ثمن الشقة.
امّا في شأن الفوائد، فإنها لا تزال مدار بحث. وكان قد تمّ تقديم مقترحات بأن تكون الفائدة أقل بـ5 في المئة من الفائدة المرجعية في سوق بيروت BRR، وإذا افترضنا انّ فائدة الـ BRR اليوم هي حوالى 11 في المئة فإنّ فائدة القروض السكنية ستكون 6 في المئة. كما جرى البحث في ان تكون الفائدة على القروض السكنية 5 في المئة، الّا ان المصارف كانت ترفض هذا الامر.
وتبقى الانظار مشدودة الى ما سيعلنه حاكم المركزي رياض سلامة، وما اذا كان سيحسم من قيمة الرزمة المخصّصة لهذا العام، اي الـ 500 مليون دولار، الحصة التي استهلكتها المصارف في العام 2018 على اساس انها من حصة العام 2019، وفي هذه الحال لن يبقى الكثير للعام 2019.
جدير بالذكر انّ المؤسسة العامة للاسكان كانت تعطي من خلال رزمة الألف مليار ليرة (حوالى 680 مليون دولار) حوالى 5000 قرض سكني سنوياً، أما اذا كنّا نتحدث اليوم عن 250 مليون دولار (اذا جرى حسم حصة العام 2019 التي أعطيت في العام 2018) وتقسيم هذا المبلغ على المؤسسات الاسكانية (مصرف إسكان ومؤسسات عسكرية ومؤسسة عامة للاسكان) فلن يبقى من القروض السكنية ما يُذكر. وعليه، لن يتجاوز عدد القروض السكنية لهذا العام الـ1000 قرض.