Beirut weather 12.25 ° C
تاريخ النشر January 25, 2019 06:25
A A A
تسعة اشهر ولم تحن الولادة!
الكاتب: موقع المرده

هل تبصر الحكومة النور في الشهر التاسع على التكليف؟ ام ان اوان الولادة لم يحن بعد رغم مغص التطمينات الذي يتوالى على اكثر من صعيد والذي ما ان يبشر بدنو خروج المولود المنتظر حتى تتباعد الطلقات وتعود الامور الى نقطة الصفر بعد ان تكون الامال قد عقدت واستبشر اللبنانيون الخير باقتراب الفرج بعد كلفة باهظة تكبدها البلد على كافة الاصعدة.
ورغم موجة التفاؤل التي تخيم على الاجواء بين حين واخر، الا ان لا شيء يوحي بان الامور تتجه الى خواتيمها، فمن يفتش عن الثلث الضامن لا زال ساعيا وراءه من دون ان يلتفت الى كلفة تأخير التشكيل على العهد والبلد معا، فيما لم يلمس اعضاء اللقاء التشاوري اي تقدم في اتجاه حلحلة موضوع تمثيلهم في الحكومة، في حين عادت نغمة التبديل في الحقائب لتطفو على السطح وكأن من يقود مساعي الحلحلة يعرقلها في الوقت نفسه ويعرقل البلد معها.
ثمانية اشهر على التكليف والامور تراوح مكانها والمواطن ينتظر بارقة امل تعيد له الثقة بدولته التي تعاني من نزيف اقتصادي ومالي واجتماعي ومعيشي يجعلها على كف عفريت فهل سيطول الانتظار ؟.