Beirut weather 24.87 ° C
تاريخ النشر July 11, 2016 02:00
A A A
حلم رونالدو أقوى من صياح «الديوك»
الكاتب: السفير

حقق نجم البرتغال كريستيانو رونالدو حلمه وتُوج مع منتخب بلاده بطلا لأوروبا للمرة الأولى في تاريخه بعد فوزه على منتخب «الديوك» الفرنسي (1 ـ صفر)، بعد التمديد، في المباراة النهائية التي أقيمت أمس على أرض «استاد دو فرانس» في ضاحية سان دوني الباريسية.
وتدين البرتغال بتتويجها الغالي وبجعل فرنسا تتذوق المرارة نفسها التي تذوقها برازيليو اوروبا في العام 2004 على ارضهم حين خسروا النهائي السابق الوحيد امام اليونان (صفر – 1)، الى مهاجم «ليل» الفرنسي البديل إيدر الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 109 من تسديدة بعيدة المدى.

واصبحت البرتغال التي خاضت المباراة منذ الدقيقة 25 دون قائدها كريستيانو رونالدو الذي بكى طويلا في العام 2004 وبكى امس بسبب اضطراره لترك رفاقه، لكن هذه الدموع تحولت الى فرح كبير بعد صافرة النهاية، اول منتخب يقهر فرنسا على ارضها في البطولات الكبرى ويلحق بها الخسارة الاولى في مبارياتها الـ19 بين جمهورها (5 مباريات في بطولة اوروبا 1984 حين توجت باللقب و7 في كأس العالم 1998 حين توجت ايضا و6 في بطولة اوروبا 2016 قبل خسارة السابعة امام البرتغال).

وحرم رجال المدرب فرناندو سانتوس «الديوك» من رفع الكأس القارية للمرة الثالثة بعد العامين 1984 و2000، ودونوا اسم بلادهم في سجل الابطال، حارمين مدرب البلد المضيف ديدييه ديشان من ان يحذو حذو الالماني بيرتي فوغتس (1972 مدربا و1996 مدربا) وان يحرز اللقب مدربا بعد ان توج به لاعبا في العام 2000.

وبدأت الامسية حزينة جدا بالنسبة لرونالدو الذي اضطر لترك رفاقه في الدقيقة 25 من المباراة بسبب اصابة تعرض لها في بداية المباراة بعد احتكاك مع ديميتري باييت، تاركا مكانه لريكاردو كواريسما لكن إيدر الذي دخل في الدقيقة 78 بدلا من ريناتو سانشيز، اعاد لنجم «ريال مدريد» الإسباني الابتسامة واهداه لقبه الاول مع بلاده بعد ان جمع جميع الالقاب الممكنة على صعيد الاندية.

كما استردت البرتغال اعتبارها من فرنسا بعد ان خسرت امام الاخيرة جميع المواجهات السابقة بينهما (قبل لقاء امس) منذ العام 1975.
وسبق لفرنسا ان تخطت البرتغال مرتين في طريقها الى اللقب، فسجل الاسطورتان ميشال بلاتيني وزين الدين زيدان مرتين في الوقت الاضافي لاقصاء الدولة الأيبيرية.
***

منتخب البرتغال متوّجاً بكأس بطولة أوروبا (أ ف ب)

السجل الذهبي
ـ1960: الاتحاد السوفياتي * يوغوسلافيا (2 ـ 1)، بعد التمديد.
ـ1964: إسبانيا * الاتحاد السوفياتي (2 ـ 1).
ـ 1968: إيطاليا * يوغوسلافيا (1 ـ 1)، ثم (2 ـ صفر)، في المباراة النهائية المعادة.
ـ 1972: ألمانيا الغربية * الاتحاد السوفياتي (3 ـ صفر).
ـ 1976: تشيكوسلوفاكيا * ألمانيا الغربية (5 ـ 3)، بركلات الترجيح (2 ـ 2).
ـ 1980: ألمانيا الغربية * بلجيكا (2 ـ 1).
ـ 1984: فرنسا * إسبانيا (2 ـ صفر).
ـ 1988: هولندا * الاتحاد السوفياتي (2 ـ صفر).
ـ 1992: الدنمارك * ألمانيا (2 – صفر).
ـ 1996: ألمانيا * تشيكيا (2 ـ 1)، بالهدف الذهبي.
ـ 2000: فرنسا * إيطاليا (2 ـ 1)، بالهدف الذهبي.
ـ 2004: اليونان * البرتغال (1 ـ صفر).
ـ 2008: إسبانيا * ألمانيا (1 ـ صفر).
ـ 2012: إسبانيا * إيطاليا (4 ـ صفر).
ـ 2016: البرتغال * فرنسا (1 ـ صفر)، بعد التمديد.