Beirut weather 25 ° C
تاريخ النشر December 28, 2018 18:20
A A A
تكريم البحارة القدامى في البترون
<
>

كرمت تعاونية صيادي الاسماك والسياحة والتراث في البترون البحارة القدامى الذي أمضوا عقودا من الزمن من حياتهم في البحر سعيا وراء لقمة العيش.
وأقامت التعاونية عشاء تكريميا للبحارة والصيادين لمناسبة الاعياد في حضور رئيس بلدية البترون رئيس اتحاد بلديات منطقة البترون مرسيلينو الحرك، رئيس ميناء شكا بيار نافع، رئيس التعاونية اسطفان عسال.
بعد الوقوف دقيقة صمت إجلالا لأرواح الشهداء البحارة الذي قضوا في البحر جرى عرض مصور عن نشاطات التعاونية منذ تأسيسها حتى تاريخه.
وقد ألقى عسال كلمة ترحيب هنأ فيها الحضور والبحارة بالاعياد وقال :”لقد أردنا هذا اللقاء في زمن الاعياد تكريما لمن افنوا حياتهم في البحر واعطوا من وقتهم في سبيل التعاونية وتعزيز نشاطها. ونلتقي معا للتعبير عن تقديرنا لتضحيات و”جهود أثمرت” كما هو عنوان لقاءنا. هؤلاء الصيادين، في مرحلة من الزمن، كان يعيشون في بحبوحة، غامروا في الغطس بحثا عن الاسفنج لكي يعلموننا ونكون على قدر المسؤولية التي نتسلمها منهم. خاطروا بحياتهم حتى الجنون، ابحروا الى قبرص متكلين على العذراء لكي يعودوا بسلام الى مرفأ البترون. هؤلاء اعطوا للبترون مسؤولين وفاعلين في الشأن العام واصحاب كفاءات.”
وتوجه الى الصيادين بالقول: “انتم البترون وانتم الاساس وهذه هي الحقيقة التي لن ننساها وكاتدرائية مار اسطفان شاهدة على ذلك. لقد تعلمنا منكم الكثير، تعلمنا ان لا نأبه للتحديات مهما كانت الظروف، تعلمنا ان نواجه المخاطر ونصمد امام العواصف وتعلمنا ان نكون رجالا في الشح وفي البحبوحة وعلينا ان نعلم أولادنا ان يكونوا على مثالكم، ان يتكلوا على الله ويكون الصبر رفيقهم الدائم، وان يحبوا بعضهم ولا يسمحوا للغريب ان يدخل بينهم.”
ودعا “لوضع محبة البترون في اولوياتنا وتعميم هذه الثقافة لاولادنا والمحافظة على البترون وجمال البترون ومينائها وسنبقى ثابتون في هذه الارض. لطالما طالب الجميع الدولة بتطبيق القانون لأننا نحب العيش تحت سقف القانون في سبيل حماية ثروتنا ولن نسمح لأي كان بالصيد الجائر وبممارسة الصيد البحري خلافا للقوانين البحرية وسنبقى لهم بالمرصاد لأن التزامنا بالقوانين هو معيارنا وثقافتنا. اما في ما يختص بالموضوع البيئي في الصيد فقد طرحنا هذا الموضوع على المدير العام لوزارة الزراعة المهندس لويس لحود مشكورا وهو الذي نوجه له التحية على تجاوبه معنا وتلبيته مراجعاتنا وهو الذي اعطى لوزارة الزراعة قيمة حتى اضحت وزارة اساسية يطالب بها الجميع” مثمنا القرارات التي تتخذ في بلدية البترون لتنظيم الحياة البحرية.
وختم: “نحن نفتخر اننا استعملنا الوزنات التي حصلنا علينا وعززناها ولم نسمح للسياسة ان تدخل في عملنا وسعينا لخدمة كل الصيادين وتحقيق مشاريع عديدة على امل ان نحقق المزيد.”
وتخلل العشاء تهنئة كل بحار يحمل اسم اسطفان تيمنا بشفيع البترون القديس اسطفان وقطع قالب حلوى.
كما تسلم البحارى القدامى المكرمون دروعا تذكارية حملت عبارة “جهودكم اثمرت” عربون تقدير ووفاء لهم ولتضحياتهم.

(Visited 139 times, 1 visits today)