Beirut weather 20 ° C
تاريخ النشر December 4, 2018 09:12
A A A
هل “درع الشمال” رداً على “إن تجرأتم ستندمون”؟
الكاتب: موقع المرده

بعد يومين من نشر مقطع فيديو بعنوان “أيها الصهاينة إن تجرأتم ستندمون”  من إعداد الإعلام الحربي في حزب الله والذي اظهر فيه أهداف ومواقع إسرائيلية عدة منها برية وبحرية وأبرزها مركز وزارة الدفاع الإسرائيلية في تل أبيب، اضطرت اسرائيل للرد باي طريقة بعد ما اثاره الفيديو من بلبلة وقلق واظهار ان امن العدو بات مكشوفا، فكان اعلانها اليوم بدء عملية “الدرع الشمالي” التي تهدف حسب ما قال جيش العدو الى كشف واحباط انفاق حفرها حزب الله لشن هجمات عبر الحدود من لبنان إلى إسرائيل.

وقال اللفتنانت كولونيل جوناثان كونريكس المتحدث باسم جيش العدو الإسرائيلي إن الجيش على علم بعدد من الأنفاق العابرة إلى إسرائيل من لبنان وإنه سيبدأ عمليته داخل إسرائيل وليس عبر الحدود.

اطلاق عملية “درع الشمال” تعني ان اسرائيل تعيش قلق التهديد الجدي الذي فرضه حزب الله والذي بات الشغل الشاغل لقادة ومسؤولي العدو مع تصاعد التوتر في صفوف الاسرائيليين والخوف من اندلاع حرب جديدة مع لبنان في ظل كثرة بنوك الاهداف الاستراتيجية الممكن إصابتها من قبل الحزب.

 

وكان أشار موقع “والاه” العبري ان قائمة الأهداف التي قدمها حزب الله في الفيديو تتضمن قاعدة بالماخيم، قاعدة تل نوف، قاعدة رامات دافيد، قاعدة نيفاتيم، قاعدة حتسور، مركز ديمونة للأبحاث النووية، خزانات أمونيا حيفا، وقاعدة قيادة الأركان العامة في تل ابيب.

وخلص الموقع العبري، إلى أنه من خلال هذا الفيديو وعرض صور الأقمار الصناعية، يمكن الإستنتاج أنه تم عرضه لنقل رسالة إلى “إسرائيل” مفادها أن حزب الله سيفرض عليها ثمناً باهظاً إذا استمرت في إعتداءاتها.

وبعد ساعات قليلة من اعلان الجيش الاسرائيلي اطلاق عملية “درع الشمال” عاد ووصف تحركاته على حدود لبنان بالنشاطات.

(Visited 406 times, 1 visits today)