Beirut weather 15 ° C
تاريخ النشر July 5, 2016 11:58
A A A
ريمون عريجي: ملف النفط استراتيجي ووطني وملك للاجيال القادمة

أكد وزير الثقافة المحامي ريمون عريجي ان اي ملف مهم يفترض توافق كبير عليه ومن هذه الملفات ملف النفط الذي كان بحسب وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل متوقفا  بسبب وجود سوء تفاهم بين التيار الوطني الحر وحركة امل، وعندما تم حل هذا الموضوع بات بامكان هذا الملف ان يأخذ مجراه القانوني، وان ملفاً بهذه الاهمية يحتاج الى حد ادنى من التفاهم في ظل غياب رئيس للجمهورية .

وفي حديث لبرنامج “رأي في السياسة” على أثير “صوت الشعب” أشار الوزير عريجي الى ان اي توافق بين فريقين على اهميته لا يلغي دور مجلس الوزراء ، وقال انه من المفترض ان يسلك ملف النفط مساره القانوني وفقا للاليات الدستورية والقانونية بحيث يبت في اللجنة الوزارية ومن ثم يتم عرض المرسومين على مجلس الوزراء لاقرارهما وعندها سوف نبدي رأينا في الموضوع ، ونحن كتيار مرده سنتعاطى بكل ايجابية ومهنية ومسؤولية عند طرح هذا الملف ، لأن ملف النفط هو استراتيجي ووطني وملك للاجيال القادمة ويجب التعاطي معه على هذا الاساس وبمسؤولية كبرى”  “.

. وعن ترسيم الحدود البحرية قال “نحن متمسكون بكل حقوقنا واللبنانيون متفقون على عدم التنازل عن حقوقهم البحرية”.
وعن تحريك ملف النفط بين التيار وامل من اجل موضوع الرئاسة قال عريجي ” الاتفاق الذي تم هو نفطي بحت ونحن كمرده متأكدون من متانة علاقتنا مع الرئيس نبيه بري وموقفنا واضح” . ونفى عريجي المعلومات التي تتحدث عن لقاء جرى بين رئيس تيار المرده النائب سليمان فرنجيه  وولي ولي العهد السعودي قائلاً: “هذه معلومات غير صحيحة”.
وحول لقاء قريب بين امين عام حزب الله السيد حسن نصرلله وفرنجيه قال عريجي: ” ليس امرا غريبا وهو ضمن سياق التحالف.
وعن لقاء باسيل ونادر الحريري قال: ” اللقاء وفقا لمعلوماتي لم ينعقد واترك للمعنيين الحديث في الامر، موضحا ان الفراغ لا يمنع ان تلتقي القوى السياسية، وان يلتقي شخصين لا يعني حتما تعديل في المواقف، فالعبرة تؤخذ من الخاتمة،  وحتى اللحظة لم يحدث اي تغيير جوهري في موضوع الرئاسة، وفرنجيه لا يزال مرشحا،ً ونأمل ان ينتهي الفراغ غدا، ولكن الموضوع متشابك دوليا واقليما وداخليا، والمشهد السياسي هو نفسه حتى الساعة، ونحن في منطقة تشهد غليانًا وسنرى ما ستؤول اليه الامور”.