Beirut weather 19 ° C
تاريخ النشر November 17, 2018 13:56
A A A
الأشغال الشاقة لعناصر قاتلوا مع “داعش” وجمعوا الأموال لدعمه!
الكاتب: وطنية

أنزلت المحكمة العسكرية الدائمة برئاسة العميد الركن حسين عبد الله، عقوبة الأشغال الشاقة المؤبدة غيابيا، في حق المتهمين الفارين من العدالة اللبناني جهاد الحجيري والسوري يوسف عيسى، بعدما أدانتهما بجرائم الانتماء الى تنظيم داعش الإرهابي، والقتال الى جانبه في سوريا ولبنان.

وقررت المحكمة تجريدهما من حقوقهما المدنية وتنفيذ مذكرتي إلقاء القبض الصادرتين في حقهما.

كما، قضت المحكمة بعقوبة الأشغال الشاقة 3 سنوات للسوري الموقوف محمود الدخيل، والأشغال الشاقة المؤبدة للسوري الفار من العدالة بسام الدخيل، بجرم الانتماء الى تنظيم داعش وجمع الأموال لصالحه من أجل تمويل أعماله الإرهابية، ومراقبة تحركات الجيش اللبناني، وجردتهما من حقوقهما المدنية.

وأصدرت المحكمة العسكرية الدائمة حكما قضى بإنزال عقوبة الأشغال الشاقة مدة عشرين عاما، في حق السوري الموقوف عدي حورية، في قضية الانتماء الى تنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي، والمشاركة في القتال ضد الجيش اللبناني في عرسال، والتسبب بقتل جنود من الجيش وخطفهم واسرهم، وإصابة عدد منهم، وإحداث تخريب في الممتلكات العامة، ومراقبة تحركات دوريات الجيش اللبناني، لصالح التنظيمات الإرهابية”.
وجردت المحكوم عليه من حقوقه المدنية، وغرمته مبلغ مليوني ليرة لبنانية.

(Visited 60 times, 1 visits today)