Beirut weather 20 ° C
تاريخ النشر November 17, 2018 13:35
A A A
سياسي سوري: تصويت أميركا السلبي للجولان فضحها!
الكاتب: سبوتنيك

قال الأمين العام المساعد لاتحاد القوى السورية، سعد القصير، إن تصويت الولايات المتحدة الأميركية السلبي، على مشروع قرار “الجولان السوري المحتمل”، كشف الدور الأميركي الجديد في المنطقة.

وأضاف القصير، في تصريحات لـ”سبوتنيك” اليوم، أن الولايات المتحدة ادعت لعقود طويلة أنها تحرص على تحقيق السلام في منطقة الشرق الأوسط، وكانت راعيا رئيسيا لمفاوضات السلام بين كل الأطراف مع إسرائيل، ولكنها الآن فضحت نفسها، بأن دورها الجديد يتنافى مع ما ادعته في السابق.

وتابع: “مشروع قرار الجولان السوري المحتل، حظى بتأييد أغلب الدول الأعضاء في الأمم المتحدة، الذين أيدوا الموقف السوري وحق الدولة السورية في الجولان المحتل، ولكن الولايات المتحدة صوتت بالسلب على القرار، وهو ما يضعها بشكل مباشر في خانة واحدة مع إسرائيل، ويسقط كل حقوقها في رعاية أي مفاوضات للسلم محتملة في المستقبل القريب أو البعيد”.
وأوضح السياسي السوري، أن الدور الأميركي في عهد دونالد ترامب، لم يتبدل كثيرا عما كان قبلها، ولكنه أصبح أكثر وضوحا، فالولايات المتحدة تنحاز دائما لإسرائيل، ولكنها لا تتخذ من الخطوات إلا ما يكون ضروريا دعما لهذا الانحياز، بحيث تحافظ على دورها كوسيط في عملية السلام في الشرق الأوسط، ولكنها الآن تخرج طواعية عن هذا الدور، وبإجراءات سياسية ودبلوماسية واضحة.

وأردف “لا ننسى ادعاء الولايات المتحدة رعاية عملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين على مدار سنوات طويلة مضت، وتعطيل الرؤساء الأميركيين السابقين لقرار من الكونغرس بشأن نقل السفارة الأميركية للقدس، ولكن ترامب كان أول من نفذ القرار، واعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل، بل ويحاول فرض صفقة القرن دعما لإسرائيل في مواجهة الوطن العربي كله”.

(Visited 60 times, 1 visits today)