Beirut weather 32.56 ° C
تاريخ النشر October 27, 2018 11:34
A A A
هل قهر الاقتصاد الروسي العقوبات الغربية؟

اعتبرت صحيفة “فيلت” الألمانية أنه “على الرغم من تشديد العقوبات الغربية، فإن المؤشرات الاقتصادية في ​روسيا​ كانت إيجابية بشكل مثير للدهشة”، مؤكدة أن “اقتصاد روسيا قهر العقوبات الغربية”.
ولاحظت أن “روسيا تلقت في الربع الثالث فائضا من الحساب الجاري لميزان المدفوعات قدره 26.4 مليار ​دولار​ وهذا يوازي 6.5 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي، ورقم قياسي مطلق، فيما يتوقع ​البنك المركزي الروسي​ توفر فائض قدره 98 مليار دولار هذا العام 2018″، مؤكدةً أن “هذه البيانات لم تكن لتروق للذين كانوا يأملون في أن تؤدي العقوبات ​الاقتصادية المختلفة ضد ​موسكو​، إلى إحداث تأثير سلبي وسريع للغاية على الاقتصاد الروسي لكن كل شيء حدث على العكس تماما، على الأقل في المدى ​القصير​.
ولفتت إلى أن “الفضل الرئيسي لتحقيق أرباح مثيرة للشركات الروسية والميزانية، يعود لعوامل مثل ارتفاع أسعار ​النفط​ والتغيرات في ديناميكية الروبل، فعلى عكس ما كان سائدا، لم تعد العملة الروسية مرتبطة على نحو تناسبي مع سعر “​الذهب​ الأسود”، بالإضافة إلى ذلك، أدى انخفاض الروبل إلى ارتفاع أسعار السلع المستوردة، مما جعل السلع المحلية أكثر جاذبية وانخفضت الواردات، في حين زادت إيرادات ​الصادرات​”، مؤكدةً أن “الفائض الحالي ربما تأثر ليس فقط بالروبل الرخيص، ولكن أيضا باستكمال مشاريع استثمارية كبيرة ووضعها في الخدمة، مثل بناء جسر القرم”.