Beirut weather 17 ° C
تاريخ النشر June 28, 2016 05:17
A A A
إسبانيا تفقد اللقب ومفاجأة تاريخية لأيسلندا
الكاتب: السفير

ضربت إيطاليا ثلاثة عصافير بحجر واحد بفوزها على إسبانيا (2 ـ صفر)، أمس في سان دوني، ضمن الدور الثاني من بطولة أوروبا 2016 بكرة القدم التي تستضيفها فرنسا حتى العاشر من تموز المقبل.
فقد ردت إيطاليا اعتبارها أمام إسبانيا التي كانت اكتسحتها (4 ـ صفر)، في نهائي النسخة الماضية في العام 2012، وجردتها من اللقب الذي تحمله منذ العام 2008، وضربت موعدا مع بطلة العالم ألمانيا في ربع النهائي يوم السبت المقبل. وسجل الهدفين جورجيو كييليني (33)، وغراتسيانو بيلي (90+1).

وفشل منتخب إسبانيا في ان يكون اول من يتوج بطلا لاوروبا ثلاث مرات متتالية، وكانت لقيت مصيرا مشابها حين فقدت لقبها العالمي ولكن بخروجها من الدور الاول لـ«مونديال البرازيل» قبل عامين، بعد ان كانت اذهلت العالم في :مونديال جنوب افريقيا 2010» بفوز على هولندا في المباراة النهائية بهدف لاندريس إنييستا.
وخسارة امس هي الثانية فقط لإسبانيا امام إيطاليا في آخر اثنتي عشرة مباراة، والاولى كانت (1 ـ 2)، في مباراة ودية في العام 2011.
بقي المدرب المخضرم فيسنتي دل بوسكي وفيا للاسماء التي اشركها اساسية في الدور الاول، فلم يجر اي تعديل على التشكيلة التي خاضت المباريات الثلاث الاولى.
من جهته، عاد مدرب منتخب إيطاليا انطونيو كونتي الى تشكيلته المعهودة بعد ان كان اجرى ثمانية تغييرات في المباراة الثالثة من الدور الاول امام جمهورية أيرلندا.

كانت الدقائق الاولى حذرة من الطرفين اللذين يعرف كل منهما الاخر جيدا، لكن المنتخب الإيطالي مال خلافا للتوقعات إلى الهجوم وحصل على فرصة خطرة لافتتاح التسجيل حين ارسل اليساندرو فلورنتسي كرة من ركلة حرة من الجهة اليسرى تابعها غراتسيانو بيلي برأسه ولكن الحارس دافيد دي خيا حولها ببراعة بيده اليسرى الى ركنية في الدقيقة التاسعة.
وانتظر حامل اللقب حتى الدقيقة الـ20 تقريبا للدخول في اجواء المباراة لكن أندريس إنييستا ورفاقه وجدوا صعوبة في تشكيل خطورة واضحة على مرمى بوفون بسبب صلابة الدفاع الإيطالي والانقضاض مباشرة على حامل الكرة.
وحصلت إيطاليا على ركلة حرة خطيرة على مشارف المنطقة اثر عرقلة تعرض لها بيلي، فانبرى لها إيدر وسددها قوية ارتدت من دي خيا لتجد جورجيو كييليني المتابع فوضعها في المرمى (33).
بدأت إسبانيا الشوط الثاني مهاجمة لادراك التعادل بسرعة، لكن اختراق المنطقة الإيطالية كان صعبا جدا برغم اللجوء الى التمريرات العرضية.
ودفع الإسبان ثمن اندفاعهم حيث انكشفت الجهة اليسرى تماما فاستغلها ماتيو دارميان بديل فلورنتسي ليمرر كرة الى بيلي وضعها في الزاوية اليسرى لمرمى دي خيا في الدقيقة الاولى من الوقت الضائع.
*

a4ff338f-1ea9-4f1e-97c3-37074e34a67e
مهاجم إيطاليا بيلي (إلى اليمين) يسجل الهدف الثاني في مرمى حارس إسبانيا دي خيا (إ ب أ)

خروج إنكلترا
وفي نيس، فجرت أيسلندا، التي تشارك في بطولة كبيرة للمرة الأولى في تاريخها واحدة من أكبر المفاجآت بفوزها على إنكلترا (2 ـ 1).
تقدمت إنكلترا بعد ست دقائق فقط بهدف سجله قائدها واين روني من ركلة جزاء. لكن رد أيسلندا جاء سريعا بعد دقيقتين عبر راغنار سيغوردسون. ثم خطف كولباين سيغتورسون هدف الفوز في الدقيقة 18.
وفشلت إنكلترا، التي فازت في جميع مبارياتها خلال التصفيات في تعويض تخلفها، وتأهلت أيسلندا لمواجهة فرنسا في ربع النهائي الأحد المقبل.
(«السفير»، أ ف ب)

برنامج ربع النهائي
الخميس 30 حزيران:
ـ بولندا * البرتغال (22.00)، بتوقيت بيروت.
الجمعة 1 تموز:
ـ ويلز * بلجيكا (22.00).
السبت 2 منه:
ـ ألمانيا * إيطاليا (22.00).
الأحد 3 منه:
ـ فرنسا * أيسلندا (22.00).